موسكو تعتبر طهران "الشريك المقرّب والموثوق" بالمنطقة


في آخر أحداث قصة الرومانسية بين روسيا وإيران التي تتبرعم أمام أعين العالم، قال رئيس مجلس النواب الروسي (الدوما)، سيرغي ناريشكين، خلال لقاء مع رئيس مجلس الشوري الإيراني، علي لاريجاني، إن روسيا وإيران تتشاركان وجهات النظر في أغلب القضايا الدولية.

وأضاف ناريشكين: "إيران هي شريكتنا المقربة والموثوق بها في المنطقة، ونشترك بمواقفنا المتماثلة أو المتطابقة حول معظم القضايا المطروحة على جدول الأعمال الدولي،" حسبما نقلت وكالة الأنباء الروسية الرسمية "تاس".

  تسليح روسيا لإيران يستمر: وصول شحنة منظومات "S-300" الصاروخية وتوقعات لشراء مقاتلات "SU-30" وتابع ناريشكين: "إننا نقدر الحوار السياسي المكثف والتعاون في مختلف المجالات، بما في ذلك في المجال العسكري التقني، وندرك مساهمة إيران الكبرى في مكافحة الإرهاب الدولي."

وتأتي تصريحات رئيس مجلس النواب، بعد سلسلة من وقائع التعاون الروسي الإيراني، إذ أعلنت إيران مؤخرا استلام منظومات "S-300" الصاروخية الروسية المتطورة وأعربت عن رغبتها في المزيد من معدات روسيا التي وصفتها بأنها "الأفضل"، كما أعلن السفير الإيراني في روسيا، عن بحث إنشاء ممر بين روسيا وإيران يُلقب بممر "الشمال – الجنوب" للنقل، والذي سيمر جزء منه على طول الساحل الغربي لبحر قزوين من روسيا إلى إيران.

أيضا.. تواطؤ بوتين مع إيران.. صفقة أسلحة تُرعب الولايات المتحدة وإسرائيل وقد تحرمهما السيطرة الجوية كما يُذكر أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، كان قد أعرب عن "ارتياحه" بعلاقة دولته مع إيران، وإقامة "تعاون فعال للغاية مع إيران في قضية الأمن وتسوية الأزمات الإقليمية والدولية،" مشددا على ولاء موسكو لشركائه حيث قال بوتين: "إننا ملتزمون - وعلى النقيض من البعض - بألا نطعن شركاءنا من الخلف."

أضف تعليقك

تعليقات  0