برشلونة يستعيد بريقه ويهزم «ديبورتيفو لاكورونا»بثمانية أهداف نظيفة


إستعاد فريق برشلونة كبريائه ونغمة الانتصارات بعد ثلاث خسائر متتالية في “الليغا” بالفوز على مضيفه ديبورتيفو لاكورونا بثمانية اهداف نظيفة ، مساء اليوم على استاد “ريازور” بمدينة لا كورونيا في الجولة الرابعة والثلاثين من الدوري الاسباني لكرة القدم.

وقاد الدولي الاوروجوياني لويس سواريز فريقه الكتالوني للعودة من ملعب ديبورتيفو بأغلى ثلاث نقاط بعد تسجيله رباعية “سوبر هاتريك”، ليرفع رصيده التهديفي إلى (30 هدف) ليقلص الفارق على صدارة هدافي الليجا مع منافسه كريستيانو رونالدو (31 هدف) إلى هدف واحد ومسجلا الهدف رقم 49 في جميع المسابقات، وصنع سواريز 3 اهداف ايضا.

وأضاف الكرواتي ايفان راكيتيتش هدفا للبلوجرانا في الدقيقة (47) بتمريرة من سواريز، واستعاد الارجنتيني ليونيل ميسي نغمة التهديف مجددا بعد ان استغل تمريرة سواريز وسجل هدفا رائعا، بينما سجل المدافع مارك بارترا سباعية فريقه في الدقيقة (79)، فيما اختتم البرازيلي نيمار ثمانية فريقه في الدقيقة (81).

ورفع الفريق الكتالوني،الذي استعاد انتصاراته بعد تعادل مع فياريال وثلاث خسائر متتالية امام ريال مدريد وريال سواسييداد وفالنسيا، رصيده إلى (79 نقطة) معززا صدارته لليغا ، في المقابل تجمد رصيد لاكورونا عند (38 نقطة) في المركز الرابع عشر. لعب الاسباني لويس انريكي، مدرب برشلونة، بطريقة (4-3-3) معتمدا على الثلاثي ( MSN ) ميسي وسواريز ونيمار في الهجوم مع دعم ثلاثي الوسط انييستا وراكيتيتش وبوسكيتش.

أضف تعليقك

تعليقات  0