اعتراض في بريطانيا على وثيقة تنصح التلاميذ المسلمين بكسر صيامهم أثناء الامتحانات


اعترض عدد من رجال الدين الإسلامي في بريطانيا على وثيقة صادرة عن رابطة رؤساء المدارس والكليات البريطانية، تنصح التلاميذ المسلمين بكسر صيامهم في حالة ما إذا كان يشكل خطرا على صحتهم خلال أداء الامتحانات التي توافق شهر رمضان المعظم هذا العام.

ورفض بعض الأعضاء البارزون في الجالية الإسلامية أجزاء من هذه الوثيقة، قائلين إنه ليس من حق المدارس تقديم النصيحة في هذا الشأن، وكانت رابطة رؤساء المدارس والكليات قد اقترحت على المدرسين إبلاغ التلاميذ المسلمين بكسر الصيام إذا كان هناك مخاوف على صحتهم خلال امتحانات نهاية العام.

وجاء في ورقة "إرشادات" للمعلمين أنه إذا لاحظت إدارة المدرسة علامات على حدوث جفاف أو إرهاق بسبب الصيام فإنه ينبغي نصح التلاميذ بإنهاء الصيام فورا بشرب بعض المياه، ونقلت صحيفة "ذا تليجراف" البريطانية أمس عن ورقة الإرشادات أنه "ينبغي إبلاغ التلاميذ بأن المزيد من العبادات والصلوات اختيارية بينما الامتحانات إجبارية"، ونصحت بعدم المداومة على الصلاة طوال الليل لتجنب الشعور بالإرهاق.

وجاءت هذه النصحية حيث يأتي شهر رمضان الكريم خلال موسم الامتحانات هذا الصيف. وعلى ضوء هذا، أصدرت الرابطة مع علماء مسلمين وأئمة ورجال دين نصيحة للمرة الأولى تضع صحة التلاميذ في المقدمة خاصة خلال موسم الامتحانات، ويذكر أن هذه الرابطة تضم ما يزيد على 18 ألف من رؤساء المدارس والكليات.

أضف تعليقك

تعليقات  0