عند التفاوض على زيادة الراتب تجنب 10 أخطاء

يقع الأفراد في أخطاء مختلفة أثناء التفاوض على زيادة الأجر والتي لا تؤدي فقط إلى عدم الحصول على الزيادة المرغوب فيها، بل تؤدي أيضاً إلى استياء المديرين أو فقد العمل أو غيره. الأخطاء التي يقع فيها الموظف أثناء التفاوض على زيادة الأجر الخطأ التفسير

1-   تقديم الطلب أثناء تخفيض الميزانية إذا تم تخفيض الميزانية فإنه يتعين على الموظف ألا يفاتح مديره في زيادة راتبه لأن ذلك تحامل على المدير، ويمكن فقط المطالبة بالزيادة إذا كان الشخص متأكدا من أنه يحصل على أجر أقل من الآخرين في الشركة أو الصناعة.

2- طلب الزيادة مع عدم العمل بأفضل أداء أو أفضل من المتوقع إذا كان الشخص يحاول أن يثبت لمديره في العمل بأن قيمته في السوق أعلى مما يدفع له، فإن ذلك يصعب عليه إذا لم يحقق الشخص أفضل أداء له، لذلك يكون الوقت المناسب هو الذي يحقق فيه الشخص أداءً متميزاً.

3-  التفاوض على زيادة الأجر عندما يكون المدير مثقلا بالأعمال في حال إذا ما كان المدير يعمل بالفعل تحت ضغط، فإن طلب المزيد من الأجر يشكل ضغطاً إضافياً عليه، لذلك يتعين اختيار الوقت المناسب الذي لا يكون فيه ضغط على المدير بالإضافة إلى أنه في حالة مزاجية جيدة.

4- الشكوى أو الأنين يستوجب على الشخص ألا يشكو أو يتذمر من الفترة الطويلة التي تحملها دون زيادة في الأجر أو يتحدث عن الأضرار التي تواجهه، ولكن عليه أن يكون محدداً بحيث ترتكز حجته في طلب الزيادة على إنجازاته لأن الأجر مرتبط بالأداء.

5-  التطرق إلى المسائل الشخصية قد يكون الدافع وراء طلب زيادة الراتب هو أمر شخصي مثل انتظار مولود جديد أو التزامات مالية لشراء منزل جديد وغيرها، إلا أن إظهار هذه الأسباب عند طلب زيادة في الراتب يعد أمراً مثيراً للضحك.

6-  الاستعانة ببعض العناوين مثل الزيادة السنوية لن يحصل الشخص على زيادة في الراتب لمجرد أنه قد مر عام على وجوده بالمكان أو لأنه أدى متطلباته الوظيفية، ولكن على الشخص أن يكون قدم إنجازات حقيقية، لذلك عليه في التفاوض لرفع الأجر يستند إلى أعماله خلال الفترة الماضية.

7- التحول إلى الخصومة يجب على الشخص ألا يتصرف باستياء إذا لم يحصل على الراتب الذي يستحقه بالإضافة إلى أنه يجب ألا يهدد بالانسحاب من العمل، ولكن عليه عند بدء التفاوض لزيادة الأجر أن يعبر عن مدى حبه لعمله.

8- طرح الأجر المستهدف ينصح الكثيرون بألا يبدأ الشخص بطرح قيمة الأجر الذي يريد الحصول عليه لأن ذلك يجعله يفرض حد أقصي للقيمة المحتملة التي يمكن أن يحصل عليها، ولكن إذا ضغط المدير من أجل تحديد الرقم، يستوجب تقديم قيمة أكبر من المستهدفة.

  9- استخدام عرض عمل آخر بينما لا ترغب في ترك العمل البعض يستخدم عروضا من شركات المنافسة أثناء التفاوض على زيادة الراتب، وعلى الرغم من أنها ورقة رابحه إلا أنها تدفع المدير للشعور بالاستياء لأنه يظهر أن الموظف ليس لديه ولاء وعليه قد يقرر عدم العمل مع هذا الموظف.

10 عدم المعالجة الجيدة للرفض إذا لم يحصل الشخص على ما طلبه من زيادة يستوجب عليه عدم الاستياء، ولكن عليه التفكير بشكل إيجابي ويفكر في الاختيارات الأخرى المتاحة أمامه مثل إمكانية الترقية في العمل أو غير ذلك.

أضف تعليقك

تعليقات  0