صحيفة أمريكية تحرض الغرب على فرض عقوبات ضد مصر بسبب «ريجيني»


سلط موقع صحيفة "هافينجتون بوست" الأمريكية، في تقرير له اليوم السبت، الضوء على زيارة وزير الخارجية الأمريكي "جون كيري" لمصر ولقائه الرئيس عبد الفتاح السيسي، الأسبوع الماضي.

وانتقد الموقع عدم تطرق "كيري" إلى قضية مقتل الطالب الإيطالي "جوليو ريجيني" وحالات الاختفاء القسري في مصر، فضلًا عن إلغاء مؤتمره الصحفي فجأة.

ونوه الموقع، بأنه في عالم الدبلوماسية يحمل الصمت معاني قوية، موضحًا أن الولايات المتحدة قررت عدم التفوه بكلمة واحدة في قضية ريجيني بسبب خيبة أمل شعوب أوروبا والعالم أجمع.

وخلص الموقع إلى أن سبب هذا قد يرجع لتركيز واشنطن، وباريس وبرلين، على أولويات أخرى كالنفط، والأسلحة، وتنظيم "داعش" الإرهابي وغيرهم. وحرض الموقع دول أوروبا باتخاذ إجراء ضد النظام المصري لإجباره على تغيير سياسته.

وبالرغم من إعلان الرئيس الفرنسي "فرانسوا هولاند" تحدثه بشكل منفرد مع "السيسي" عن مقتل "ريجيني"، والمسئول الألماني سيجمار جابرييل الذي وصف الحادث بالمخيف والمقلق، رأى الموقع أن عدم مبالاة هؤلاء السياسيين والفجوة المتسعة بين الشئون التجارية واحترام حقوق الإنسان هو أكثر الأمور المثيرة للقلق.

وحرض الموقع أيضًا الغرب على البداية بفرض عقوبات على مصر، مؤكدًا أنها لن تكون خطوة هائلة ولكنها ستبعث رسالة سياسية قوية. واعتبر الموقع أن بعض الدول ستتعمد نسيان مقتل "ريجيني"، وحالات الاختفاء القسري الأخرى.

أضف تعليقك

تعليقات  0