إقالة رئيس التلفزيون المصري وتعيين صفاء حجازي خلفًا له


المتحدث باسم مجلس الوزراء المصري، حسان القاويش، قال إن تعيين حجازي خلفًا للأمير، جاء لبث دماء جديدة في ماسبيرو، للدفع بأسلوب عمل وفق رؤية جديدة.

  أصدر رئيس الوزراء المصري، شريف إسماعيل، مساء أمس، قرارا بتعيين الإعلامية صفاء حجازي رئيسة لاتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري، خلفا للإعلامي عصام الأمير.

وقال المتحدث باسم مجلس الوزراء ، حسام القاويش، إن تعيين حجازي، جاء لبث دماء جديدة في ماسبيرو، للدفع بأسلوب عمل وفق رؤية جديدة.

وأرجعت وسائل إعلام محلية، القرار المفاجئ، إلى طريقة تعاطي التلفزيون المصري مؤخرا، مع التطورات السياسية التي تشهدها البلاد، لا سيما أزمة الجزيرتين “تيران وصنافير” ودعوات للتظاهر في ذكرى تحرير سيناء للمطالبة بتأكيد مصرية الجزيرتين.

ومن بين البرامج المثيرة للجدل، التي حرّضت صراحة ضد الدولة ودعت للتظاهر بذكرى تحرير سيناء، برنامج “ثوار لآخر مدى” الذي أذيع على قناة القاهرة التابعة لاتحاد ماسبيرو، وهو ما رأى به مراقبون سببا مباشرا لإعفاء الأمير من منصبه، بحسب ما أوردته “العربية”.

وعلى القناة ذاتها، سبق للإعلامية المصرية عزة الحناوي، أن شنّت هجوما مباشرا على الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، خلال برنامجها “أخبار القاهرة“، قائلة إن مصر لم تشهد أي تغيير يشعر به المواطن في عهد السيسي، ما تسبب بإحالتها مع عدد من فريق البرنامج إلى هيئة النيابة الإدارية قبل أسابيع.

أضف تعليقك

تعليقات  0