أميركية تلجأ إلى القضاء بعدما أنجبت طفلة "سمراء"


رفعت امرأة بيضاء من ولاية أوهايو الأميركية، دعوى قضائية أمام محكمة فيدرالية ضد بنك للحيوانات المنوية، بعد أن منحها هي وشريكتها المثلية البيضاء أيضا سائلا منويا لمتبرع أميركي من أصل إفريقي.

واتهمت جنيفر كرامبليت، من منطقة يونيون تاون في شمال شرق أوهايو، بنك "ميد ويست" للحيوانات المنوية بالاحتيال وسوء التصرف والإهمال بسبب السائل المنوي الذي استخدم لتخصيبها في نهاية 2011.

وأنجبت كرامبليت طفلة سمراء مختلطة الأعراق في أغسطس 2012، بعد أن علمت قبلها بخمسة أشهر أن البنك استخدم سائلا منويا لمتبرع أميركي من أصل إفريقي، وليس متبرعا أبيض البشرة كما طلبت.

ووفقا لنص الدعوى فإن كرامبليت "تواجه الآن تحديات عدة وضغوطا خارجية مرتبطة بالعلاقة بينها وبين طفلة مختلطة الأعراق، لم تخطط لإنجابها، وهو أمر لم تكن وليست على استعداد له".

كما تتهم الدعوى البنك بالتقاعس عن اتباع متطلبات إدارة الغذاء والدواء الأميركية، ومخالفة شروط التعاقد.

أضف تعليقك

تعليقات  1


انسانة
عيب وحرام التلاعب بالأنساب وما ذنب الطفلة السمراء عند أم بيضاء لا تستحقها أصلا،،، ضريبة العلم اللاأخلاقي