لافروف: أمريكا تخطط لتغيير نظام بشار الأسد بالقوة العسكرية


قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة لم تتخل عن خططها لتغيير نظام الحكم في سوريا باستخدام القوة العسكرية.

وأكد لافروف خلال مقابلة مع صحيفة "داجنيس نيهيتر" السويدية، أن روسيا الدولة الوحيدة التي تحارب الإرهاب في سوريا بصفة قانونية، مشيرا في نفس الوقت إلى أن التحالف الأمريكي هناك يعمل بشكل غير شرعي.

وقال لافروف: "رغم أنني قلت مرارا لشركائنا الأمريكيين بأن ذلك خطأ كبيرا، فكما أنهم حصلوا على موافقة من الحكومة العراقية، كان عليهم أيضا الحصول على موافقة من دمشق أو الحصول على موافقة مجلس الأمن الدولي".

وأضاف لافروف: "بما أنهم دخلوا إلى سوريا بشكل غير شرعي، فهذا يعكس أولا غطرستهم بإظهار رئيس الجمهورية السورية بشار الأسد غير شرعي، وثانيا برأيي رغبتهم في إبقاء أيديهم حرة وبالتالي إعطاء التحالف القدرة ليس فقط على مهاجمة الإرهابيين، بل بالهجوم لاحقا على النظام وتغييره بالقوة كما حدث ذلك في ليبيا".

أضف تعليقك

تعليقات  0