مصرع العقيد حسن أكبري «حارس خامنئي» ومصادر ترجح قتله في سوريا


لقي العقيد حسن أكبري الحارس الشخصي للمرشد الأعلى في ايران علي خامنئ مصرعه أمس .

ونعت وسائل إعلام الضابط الإيراني الرفيع، وقالت إنه قتل أثناء مهمة تدريبية، دون أن تذكر تفاصيل أخرى.

وقالت وكالة أنباء «فارس» الإيرانية إن العقيد حسن أكبري، أحد ضباط التدريب بفيلق ما يسمى «ولي الأمر للحماية»، التابع للحرس الثوري، “قتل أثناء أدائه مهمة تدريبية إثر خلل فني في السلاح.

والمهمة الرئيسية لفيلق «ولي الأمر» هي حماية المرشد الأعلى وكبار شخصيات النظام.

إلا أن مصادر إيرانية مطلعة رجحت أن يكون أكبري قتل في سوريا، ولكن لأهمية موقعه -حيث إنه من الحرس الخاص للمرشد الإيراني خامنئي- لم يعلن عن مقتله في سوريا.

أضف تعليقك

تعليقات  0