مصر.. جمعية عمومية طارئة لنقابة الصحفيين بعد "مداهمة" مقرها


تعقد نقابة الصحفيين المصريين جمعية عمومية طارئة، الأربعاء، "لتدارس" مداهمة قوات الأمن لمقرها، والقبض على صحفيين كانا يعتصمان داخل المبنى، الأمر الذي وصفته بـ"الحدث الجلل"، قائلة إن الجمعية ستتخذ "ما يناسب من قرارات للرد".

وذكرت النقابة: "في الوقت الذي كنا ننتظر فيه إقرار التعديلات الخاصة بمنع الحبس في قضايا النشر وتنفيذ وعود الإفراج والعفو عن زملائنا اختارت الحكومة أن تُهنئنا (..) باقتحام غير مسبوق لمقر النقابة".

في المقابل أكدت وزارة الداخلية إلقاء القبض على الصحفيين داخل مبنى النقابة تنفيذا لقرار النيابة بضبطهما، بتهم منها التحريض على التظاهر وترويج الشائعات، لكنها نفت اقتحام المبنى أو استخدام القوة.

وكان أعضاء في مجلس النقابة قالوا إن نحو 40 من ضباط وأفراد الشرطة "اقتحموا" مبنى النقابة، مساء الأحد الماضي، واعتدوا على أمن المبنى، وألقوا القبض على رئيس تحرير بوابة يناير الإلكترونية عمرو بدر، والصحفي بنفس البوابة محمود السقا.

أضف تعليقك

تعليقات  0