كاظمة ترصد حراك قبائل الدائرة الرابعة / قبيلة الرشايدة تغيير في الوجوه بعد عودة المقاطعين والأبرز الدقباسي والخنفور والمويزري والمناور

كاظمة ترصد حراك قبائل الدائرة الرابعة / قبيلة الرشايدة تغيير في الوجوه بعد عودة المقاطعين والأبرز الدقباسي والخنفور والمويزري والمناور

ربما انفراط عقد المقاطعة سينسحب على القبائل في الدائرة الرابعة وقبيلة الرشايدة ليست بمنأى عن ذلك ، فمن المرجح أن تعود وجوه قديمة مثلت القبيلة في مجالس سابقة ،

وربما تغيب وجوه تقليدية خصوصا أن كثرة المرشحين سيقلص كراسي القبيلة في ظل الصوت الواحد. ويقدر ناخبو قبيلة الرشايدة في الدائرة الرابعة ب20 ألف صوتا ومن المرجح أن يظفروا بثلاث مقاعد وربما مقعد رابع إن نجحوا في تقليص عدد المرشحين ،

ويبرز اسم النائب علي الدقباسي كأحد العائدين من المقاطعة ، ويرى مراقبون أن حظوظه كبيرة في الفوز بالانتخابات المقبلة بالإضافة إلى النائب الحالي سعد الخنفور والسابق شعيب المويزري وعضو مبطل 2012 المحامي أسامة المناور بالإضافة إلى النائبين الحاليين مبارك الخرينج ومحمد البراك وأحمد جديان البغلي وباتل الرشيدي وسعد هجرس ودويم المويزري وأخرون .

أضف تعليقك

تعليقات  0