غضب امريكي بسبب إنتاج شركة روسية لآيس كريم يحمل اسم "أوباما الصغير"


تحاول شركة روسية الاستفادة من العلاقة الفاترة بين موسكو وواشنطن عبر إنتاج أيس كريم (بوظة) باسم ليتل أوباما (أوباما الصغير)، ما أثار غضب مسؤولين أميركيين.

وتظهر على غلاف المنتج المزين بالشوكولاتة والمسمى باللغة الروسية "أوبامكا" صورة فتى أفريقي مبتسم يضع قرطا في أذنه ويمسك بالآيس كريم.

وقالت شركة سلافيتسا المنتجة للآيس كريم في بيان إن المنتج جزء من حملة موجهة للأطفال وتظهر شخصيات "مبهجة".

وقالت الشركة "بأشكال ونكهات مختلفة. يرمز الآيس كريم إلى الأعراق البشرية الرئيسية على كوكبنا"، مضيفة أن صورة الفتى مستوحاة من فيلم سوفييتي.

وأضافت "أسماء الآيس كريم يجب أن تكون بارزة. بالنسبة لأصحاب الخيال الواسع من الممكن أن تتبادر تلميحات مختلفة إلى الأذهان.

لكن هذا المنتج للأطفال وهو بعيد تمام البعد عن السياسة".

أضف تعليقك

تعليقات  0