ميزات خفية جديدة على «واتس آب» من بينها تعدد أرقام الهواتف


يشتهر تطبيق واتس اب، المملوك من شركة فيس بوك، بكونه من أكثر التطبيقات حصولاً على تحديثات، مع تربعه على عرش التطبيقات الأكثر انتشاراً حول العالم.

إلا أن عدداً كبيراً من التحديثات التي تصل إلى الهواتف الذكية قد لا تكون مفعلة، وتبقى مخفية لأسباب عدة من بينها أنها لا تزال في عداد مرحلة التجارب.

الارتباط بموقع فيس بوك وبحسب متابعين للنسخة التجريبية من واتس آب، فإن التطبيق بدأ منذ شهر فبراير (شباط) بإدخال خيارات تربط التطبيق بموقع فيس بوك على أنظمة تشغيل أندرويد وآي أو أس وويندوز، ولكن لم تتوضح طبيعة هذه العلاقة والتحول الذي قد يطرأ على المستخدم بشكل مباشر.

إلا أن الأكيد بالأمر أن خيارات فيس بوك من شأنها أن “تحسن” من كيفية استعمال فيس بوك عبر قراءة معطيات وبيانات واتساب، إلا أن محتوى المحادثات وأعدادها لن يتم مشاركتها على مواقع التواصل الشهير.

ويلفت المتابعون إلى أنه فور تفعيل هذه العلاقة بين فيس بوك وواتساب، سيقوم الأخير بإرسال تنبيه إلى المستخدمين للطلب منهم الموافقة أو رفض إنشاء هذا الربط بين الإثنين، وسيكون بإمكان المستخدمين تجربتها على مدى 30 يوماً قبل تثبيتها بشكل دائم. وبحسب التقرير فإن التطبيق لم يحدد حتى الآن ساعة الصفر لإطلاق هذه الميزة الجديدة، إلا أن النسخة التجريبية المتلاحقة تشير إلى اقتراب الموعد المحدد.

مسح الرسائل بطريقة معدلة بحسب النسخ التي ظهرت على نظام تشغيل آي أو أس، فإن التطبيق يعمل على خاصية جديدة تتيح للمستخدم مسح رسائل المحادثات بالطريقة التي يراها مناسبة.

إذ فور الضغط على زر المسح، ستظهر خيارات عدة، من بينها:

– مسح جميع الرسائل ما قبل 30 يوماً.

– مسح جميع الرسائل ما قبل 6 أشهر.

– مسح جميع الرسائل باستثناء تلك المفضلة بالنجمة.

– مسح جميع الرسائل التي تحوي على روابط.

– مسح جميع الرسائل باستثناء المستندات وملفات الوسائط.

– مسح جميع الرسائل باستثناء تلك المفضلة بالنجمة والمستندات وملفات الوسائط.

– مسح جميع الرسائل القديمة من المجموعات.

– مسح جميع الرسائل.

الرد المباشر من الميزات التي بانت في النسخ التجريبية للتطبيق، الردود المباشرة على المحادثات، وهي من الميزات التي يطالب بها المستخدمون بشكل خاص في المحادثات داخل المجموعات، إذ عبر هذه الميزة، إن تم تفعيها، سيكون متاحاً للمستخدم الرد على أي منشور في المحادثة بالإشارة إليها، بطريقة مشابهة لما يقوم به منذ فترة تطبيق تيلغرام.

ميزات متفرقة – بحسب بعض التسريبات من المطورين، فإن التطبيق يعمل على إتاحة استخدام أكثر من رقم هاتفي واحد على التطبيق، وذلك بعد انتشار العديد من التطبيقات غير الرسمية تتيح هذه الميزة ولكنها تسحب من واتساب أعداد المستخدمين النشيطين.

– يجدر في النسخ الرسمية الجديدة من التطبيق أن تحمل إمكانية إرسال وتلقي أي نوع من الملفات، في حين أن أن حجم تلك الملفات والوسائط قد يصل إلى 128 ميغابايت، أو أكثر.

– تظهر بعض البرمجيات الخفية أن الصور التي يتم شاركتها عبر التطبيق قد لا يتم ضغطها والتخفيف من نوعيتها، كما يحدث الآن.

– سيكون بالإمكان حفظ نسخ احتياطية من مقاطع الفيديو، هي اليوم متاحة للصور والمحادثات فقط.

– ستظهر لمحة عن محتوى الروابط المشاركة في المحادثات، هي اليوم متاحة لمواقع محدودة فقط.

– التطبيق سوف يدخل شيفرة “كيو آر” على الصفحات الشخصية في التطبيق، وسيكون متاحاً للمستخدمين التحدث مع بعضهم البعض من دون مشاركة أرقام الهواتف، كما سيكون متاحاً إفساح المجال لمشاركة الرقم إن وافق المستخدم على ذلك.

– سيدخل التطبيق خدمة محادثات الفيديو إلى جانب الإتصالات الصوتية التي كان فعلها سابقاً.

– سيكون بإمكان المستخدمين إرسال دعوات لإضافة الأشخاص إلى المجموعات، بدلاً من إضافتهم بشكل تلقائي ومزعج للبعض، لذا كل مجموعة سيكون لها رابطها الخاص، يمكن تغييره في أي وقت، ويمكن مشاركته مع العالم.

أضف تعليقك

تعليقات  0