البشير يطلب تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة


أكد مسؤول حكومي سوداني الخميس ان الرئيس السوداني عمر البشير المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية تقدم بطلب للحصول على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة لحضور الاجتماعات القادمة للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقال السكرتير الصحافي للبشير ابي عزالدين لفرانس برس «نعم الرئيس البشير واعضاء وفده تقدموا بطلب تأشيرة للولايات المتحدة لحضور اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة».

وفي حال حصول البشير على التأشيرة ستكون هذه أول زيارة له للولايات المتحدة منذ أن أصدرت المحكمة الجنائية الدولية بحقه مذكرات اعتقال بتهمة ارتكاب جرائم حرب في نزاع اقليم دارفور غرب البلاد.

وأكد وزير الدولة بالخارجية السودانية كمال اسماعيل على حق السودان في إرسال وفد للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة.

وقال اسماعيل للصحافيين «يجوز لأي دولة حضور نشاط الامم المتحدة في اي مكان وفي حال رفضت الدولة المستضيفة لمقر الامم المتحدة منح تأشيرات لوفد الدولة المعينة تكون قد أخلت بالتزاماتها القانونية».

وفي عام 2014 تقدم البشير بطلب تاشيرة لحضور اجتماعات الجمعية العامة التي عقدت في ايلول/سبتمبر من العام نفسه، لكن السلطات الاميركية رفضت طلب التأشيرة.

أضف تعليقك

تعليقات  0