" الشؤون" تعتمد نظام «كوتا» لكل جنسية


ناقش مجلس الوزراء في اجتماعه الأخير الدراسة المتعلقة بالتركيبة السكانية، وأحالها على اللجنة التعليمية الوزارية لإعداد تقرير مفصل في شأنها.

وأكدت وزيرة الشؤون وزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح أن مجلس الوزراء هو صاحب الكلمة في اتخاذ القرارات المتعلقة بالدراسة.

واشارت الى أن الدراسة اعتمدت نظام «الكوتا» للتعامل مع الجاليات، بحيث تمنح كل جالية نسبة تتوافق مع أعدادها «وعموماً نحن ننتظر التقرير النهائي للجنة التعليمية التي ستقدم رأيها ويبقى القرار النهائي لمجلس الوزراء في شأن أعداد كل جالية ونسبتها لأعداد الكويتيين وآلية نظام الالتحاق بعائل.

وقالت: نحن في وزارة التخطيط قمنا بإعداد الدراسة التي استغرقت وقتاً طويلاً، وتريثنا كثيراً حتى تكون شاملة تفي باحتياجات سوق العمل وتحقق ما نصبو إليه في شأن تنظيم العمالة، خصوصاً مع تزايد وجود العمالة الهامشية.

أضف تعليقك

تعليقات  0