قمة خليجية تشاورية في جدة اليوم


يعقد قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية اليوم الثلاثاء، اللقاء التشاوري السنوي الـ16 برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وبمشاركة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد.

وسيعزز اللقاء التشاوري الذي تستضيفه مدينة جدة السعودية مسيرة العمل المشترك بجوانبه السياسية والاقتصادية والأمنية، سعيا لتحقيق المزيد من طموحات أبناء المجلس من التلاحم والتعاون والتقدم.

وسيستعرض قادة دول المجلس في لقائهم الذي يعقد في ظروف بالغة الدقة المستجدات العربية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وقالت مصادر دبلوماسية في الرياض، ان القادة سيناقشون الأوضاع في المنطقة خاصة الوضع المتدهور في اليمن والعراق وليبيا، إضافة إلى التهديدات الإيرانية لدول المجلس.

وتوقعت مصادر دبلوماسية أن يطالب قادة الدول الست إيران بوقف دعمها الإرهاب والتدخل في شؤون الدول الأخرى، خاصة دول الخليج.

وأعرب خادم الحرمين عن ترحيبه بقادة الخليج، وذلك خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء السعودي أمس.

ودأب قادة الخليج على عقد لقاء تشاوري نصف سنوي منذ اقراره في قمة ابوظبي عام 1998 بهدف تقييم مسيرة العمل الخليجي المشترك بين القمتين الرسميتين السابقة واللاحقة، التي عادة ما تعقد في ديسمبر من كل عام بالتناوب في احدى العواصم الخليجية.

وعقدت أول قمة تشاورية في جدة في 10 مايو 1999 بمشاركة جميع الدول الاعضاء وروعي فيها الاخذ بالضوابط التي وضعها القادة تنظيما لذلك اللقاء بهدف تلمس احتياجات المواطنين ومتابعة تنفيذ القرارات الصادرة من المجلس الأعلى وتوثيق التواصل بين قادة دول المجلس. وتعقد القمة التشاورية نصف السنوية لمدة يوم واحد ومن دون جدول اعمال محدد أو بيان ختامي.

أضف تعليقك

تعليقات  0