الحكومة : خطط الإصلاح قائمة حتى لو تعافى النفط


نفى مصدر حكومي تأثر المشروعات الحكومية المتعلقة بالإصلاح الاقتصادي والمالي بتعافي أسعار النفط الحالي، مؤكدا عدم وجود أي نية للعودة عن خطط خفض المصروفات التي تم الإعلان عنها سابقاً.

وقال إن الخطط الحكومية التي تم اعتمادها ليست إجراءات تقشف ولا علاقة لها بفكرة تخفيض المصروفات بالمطلق، إنما هي خطوات لازمة وضرورية لإتمام الانتقال إلى حالة اقتصادية جديدة للدولة، تتحسن معها العيوب البنيوية القائمة في الاقتصاد الكويتي.

وأوضح أن الإجراءات الحكومية التي تقرر اتخاذها في هذا الشأن لن تتغير في حال وصول سعر النفط إلى 70 أو 80 دولاراً للبرميل، على اعتبار أن هذه الإجراءات هدفها الإصلاح الاقتصادي أولاً وأخيراً وغير مرتبطة بالتذبذب في أسعار النفط

أضف تعليقك

تعليقات  0