فرنسا تسلم مصر أكبر حاملة مروحيات بالشرق الأوسط


تتسلم القوات المسلحة ، اليوم الخميس، حاملة المروحيات "جمال عبدالناصر" من طراز ميسترال من فرنسا، في إطار تعزيز قدرات القوات البحرية المصرية.

وتنتظر حاملة المروحيات ميسترال في ميناء سان ناذير الفرنسي، استعدادا لرفع العلم المصري عليها، في حضور وزير الدفاع المصري الفريق أول صدقي صبحي ونظيره الفرنسي جان - ايف لودريان.

وتظهر الآية القرآنية: "وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة" على جسم السفينة الحربية المصرية، كما أنها موشحة بعلم مصر.

وتعتبر الحاملة هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، وتعد مصدر قوة رئيسي في القوات البحرية المصرية.

وقالت هيرفي جييوه، المديرة التنفيذية لمجموعة شركات تصنيع السفن الحربية العملاقة "دي سي أن أس"، إن التعاقد مع الجانب المصري على صفقة الميسترال، يعد ثمرة شراكة طويلة المدى بين مصر وفرنسا، ودليلاً على التعاون المثمر والناجح بين الصناعة الفرنسية والمصرية.

وأكدت مسؤولة الشركة الفرنسية العملاقة المسؤولة عن بناء الميسترال أن التعاون مع مصر سوف يستمر، بعد رفع العلم المصري على "الميسترال" ومغادرة السفينة إلى مصر.

وأعلنت المسؤولة الفرنسية أنه سيتم تحضير حاملة المروحيات "أنور السادات" حتى يتم تسليمها إلى مصر في سبتمبر 2016.

أضف تعليقك

تعليقات  0