الوزير العيسى : زيادة رسوم المدارس الخاصة 3% سنوياً

أعلن وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسى صدور قرار وزاري خلال أيام يتضمن العودة الى النظام القديم فيما يخص زيادة رسوم المدارس الخاصة وذلك بنسبة 3 فى المئة سنويًا.

وقال الوزير العيسى على هامش استقباله طلبة وزارة التربية الفائزين في مسابقة الروبوت العالمية أمس ان الوزارة أصدرت قرارا بهذه الزيادة الا انه توقف في مجلس الامة للمزيد من الدراسة في لجنة شؤون التعليم والثقافة والارشاد البرلمانية.

وأوضح ان لجنة شؤون التعليم والثقافة والارشاد البرلمانية لم تتوصل الى رأي فيها على الرغم من عقد اجتماعات مع اولياء الامور وقطاع التعليم الخاص مبينا انه حتى الان لم يتم التوصل الى قرار نهائي. وذكر ان الوزارة تتجه حاليا الى الاخذ بالرأي الاول وهو زيادة رسوم المدارس بما نسبته 3 في المئة سنويا الى حين فتح المجال بعدها بسنة وفقا لعملية العرض والطلب.

وقال ان القرار سيطبق على الطلبة الجدد والمستمرين وليس على من سجلوا بالفعل للعام الدراسي 2016 2017 لافتا الى ان القرار معد للصدور خلال اليومين المقبلين. من ناحية أخرى، أكد الوزير العيسى حرص وزارة التربية على استخدام كل الوسائل التكنولوجية واعتماد منهجية التعليم الالكتروني في مدارسها بغية الارتقاء بالمنظومة التعليمية بالبلاد لتضاهي المستويات العالمية.

وأضاف الوزير العيسى في تصريح للصحافيين على هامش حضوره ملتقى منطقة الفروانية التعليمية لعرض انجازات استراتيجيتها للعام الدراسي المنقضي (2015 -2016) اليوم الخميس أن الدول المتقدمة تعتمد على الجانب الإلكتروني لأهميته في مواكبة التطورات العالمية تعليميا.

وذكر ان استراتيجية منطقة الفروانية التعليمية متوافقة مع رؤية وزارة التربية في تطوير التعليم بما يعكس الإرتياح الكبير داخل الوزارة بأن المناطق التعليمية تسير وفقا لسياستها في هذا الصدد.

واوضح أن استخدام الأجهزة اللوحية (آيباد وتابلت) في مدارس التربية جاء بهدف تطوير وسائل التعليم وتحديثها حيث كانت هذه الفكرة موجودة لدى الوزارة قبل أن يتولى مسؤوليتها حيث قام بتفعيلها.

ولفت إلى أن الهدف من الجولات على المناطق التعليمية ومتابعة الاستراتيجيات التي يعرضها مدراء المناطق هو الوقوف على حجم الانجاز ومدى اسهام هذه الاستراتيجيات في تطوير العملية التعليمية اداريا وفنيا وتعليميا فضلا عن متابعة البيئة المدرسية.

وأشار إلى أهمية تلك الاستراتيجيات في عملية التطوير لاسيما أن البعض منها نبع من داخل الوزارة ويحتاج إلى التطوير داخل المناطق التعليمية واصفا المرحلة الحالية ب"التقيمية" لمدراء المناطق لقياس مدى اسهاماتهم وتعاونهم في تطوير التعليم.

وبسؤاله عن الهيكل التنظيمي للادارات المدرسية قال الوزير العيسى إن "القانون أعتمد من قبل وزارة التربية وديوان الخدمة المدنية" موضحا أن الوزارة تسعى حاليا لحلحلة المشكلات التي تواجه تطبيقه لاسيما تحديد اختصاصات من يقوم بهذا العمل وهل يكون من داخل (التربية) أم ستتم الاستعانة بكفاءات خارجية.

بدوره أكد مدير منطقة الفروانية التعليمية جاسم بوحمد في كلمة خلال الملتقى أن المنطقة عملت على تطبيق ثلاثة مشاريع ضمن استراتيجيتها (2015-2016) وهي مشروعات استراتيجيات (التعليم التعاوني) و(تفعيل فصول الآيباد) و(تطوير برنامج الصادر والوارد) بالمنطقة.

وأشاد بجهود جميع العاملين في مختلف الإدارات التابعة لمنطقة الفروانية لما قدموه من جهود للمساهمة في إنجاح تقديم هذه المشاريع الاستراتيجية الهادفة إلى تطوير التعليم.

أضف تعليقك

تعليقات  0