30.9 مليار دولار حيازة الكويت من السندات الأميركية

 

قال تقرير لوزارة الخزانة الأميركية إن تحركاً من المستثمرين الأجانب حدث خلال أبريل الماضي لبيع بعض حيازتهم من السندات بعد أن كانوا مشترين للديون الأميركية في الشهر السابق له.

وأظهر التقرير أن السعودية والإمارات والكويت ظهرت ضمن كبار قائمة حائزي تلك السندات، بحلولها في الترتيب الـ13 والـ22 والـ33 عالمياً على التوالي، مبيناً أن حيازة الكويت بلغت في أبريل 30.9 مليار دولار، منخفضة 300 مليون عن مارس، في حين بلغت حيازة الإمارات 60.1 ملياراً، بانخفاض 2.4 مليار، بينما تراجعت حيازة السعودية، التي كشفت وزارة الخزانة حجمها للمرة الأولى قبل شهر، بأكثر من 10.5 مليارات، مقارنة بيناير، و3.8 مليارات قياساً إلى مارس. وكانت حيازة السعودية شهدت ارتفاعاً ملحوظاً من 105.1 مليارات دولار في أبريل 2015 إلى 123.6 ملياراً في بداية العام الحالي.

وكشف التقرير أن الأجانب باعوا سندات بـ74.6 ملياراً خلال الشهر ذاته بعد عمليات شراء صافية بلغت 23.6 ملياراً في مارس، لتتراجع حيازتهم للمرة الأولى في ستة أشهر، مبيناً أن حجم الدين الأميركي، المتوقع أن يشهد مزيداً من النمو، يتجاوز 19 تريليون دولار، ما يعني الحاجة إلى جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية.

وأوضح أن الأجانب يمتلكون أكثر من 6 تريليونات دولار من الدين الأميركي المتداول في الأسواق، البالغ 13.7 تريليوناً، بينما تمتلك الحكومة 5.3 تريليونات، لافتاً إلى أن الصين، التي تعد الحائز الأكبر للديون الأميركية، قلصت ما لديها بنسبة طفيفة تبلغ %0.1، بينما رفعت اليابان حيازتها %0.5 خلال أبريل.

أضف تعليقك

تعليقات  0