"الإعلام": البصمة وفرت مبالغ كبيرة ولا إعفاء لشاغلي الوظائف الإشرافية


نفت وزارة الإعلام وجود نية لإعفاء أي من شاغلي الوظائف الإشرافية من البصمة.

واكدت المصادر أن الحديث عن إعفاء مديرين أو مراقبين أو رؤساء أقسام لا أساس له من الصحة، لافتة الى أن القرار الصادر من ديوان الخدمة المدنية في مايو الماضي غير ملزم للوزارة، لاسيما أنه قديم ولم يطرأ عليه أي جديد فيما يتعلق بالإعفاء من البصمة.

واوضحت أن وزارة الإعلام وبتوجيهات من الوزير الشيخ سلمان الحمود أعفت من أتم 25 عاما في الوزارة، وكذلك ذوي الاحتياجات الخاصة ومن يعولهم، بشرط تقديم خطابات رسمية تفيد بوجود إعاقة تمنع التزامهم بالتوقيع أو البصمة لإثبات الحضور والانصراف من العمل، وتسمح لهم بالإعفاء من البصمة وفق القانون.

واضافت ان الوزارة لن تقوم بإلغاء نظام البصمة تحت أي ظرف كان، خصوصا ان هذا النظام كشف عن حجم الفوضى التي كانت تعيشها غالبية القطاعات.

ولفتت الى ان العمل بنظام البصمة والالتزام به وفر على الوزارة مبالغ مالية كبيرة، خصوصا فيما يتعلق بالبدلات ومكافأة الأعمال الممتازة وغيرها من الامتيازات المالية التي كان يحصل عليها عدد كبير من الموظفين على الرغم من عدم استحقاقهم لها.

أضف تعليقك

تعليقات  0