الداخلية: جرائم المخدرات في البلاد انخفضت بنسبة 17 في المئة


أكدت وزارة الداخلية الكويتية اليوم السبت أن جرائم الاتجار والترويج وتعاطي المخدرات انخفضت في البلاد بحسب آخر إحصائيات بنسبة 17 في المئة.

وقال المدير العام للعلاقات والإعلام الأمني في الوزارة العميد عادل الحشاش في تصريح صحافي بمناسبة احتفالات الكويت باليوم العالمي لمكافحة المخدرات الذي يصادف غدا إن الضبطيات والقضايا المرتبطة بمكافحة المخدرات سجلت معدلات قياسية بحسب تلك الإحصائيات الحديثة بنحو 6 ملايين حبة مخدرة و7 آلاف قضية.

ولفت الحشاش إلى ما توليه الداخلية من أولوية قصوى لقضايا مكافحة المخدرات بقيادة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد خالد الحمد الصباح بغية الحفاظ على المجتمع ولاسيما فئة الشباب والتصدي لهذه الآفة التي تتطلب التوعية الدائمة من مخاطرها المجتمعية والأمنية والاقتصادية.

وأوضح أن الكويت تواجه بكل حزم هذه الآفة المدمرة حيث كرست وزارة الداخلية كل جهودها لرصد وضبط تجار هذه السموم مشيدا بدور رجال الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في التضييق على المهربين والتجار فضلا عن حملات التوعية الهادفة إلى تحصين المجتمع والشباب.

وأشار إلى أهمية التعاون الدولي من أجل مكافحة المخدرات ومحاربتها وتجفيف منابعها وملاحقة العصابات المنظمة مبينا أنه لاتستطيع أي دولة بمفردها القيام بهذا الدور دون تعاون بقية الدول.

وأفاد بأن استراتيجية إدارة (الإعلام الأمني) تنطلق من المنظومة الأمنية الشامل والمتضمنة محاور دينية وأمنية وصحية واجتماعية واقتصادية وعقائدية وتربوية وتطبيقية.

وأضاف الحشاش أن الإدارة تعمل بكامل طاقاتها بغية وقاية المجتمع والأفراد من مخاطر المخدرات وتحصينهم من تداعيات وتأثير تلك الآفة وذلك بالتنسيق والتعاون مع أجهزة الدولة المعنية.

وذكر أن الحملات التوعوية التي تنظمها الإدارة بشأن قضايا المخدرات تتطرق دائما إلى دور الأسرة والمدرسة والمجتمع ككل في ضرورة وآلية ملء فراغ الشباب بالنشاط وإيجاد المتنفس المناسب لاستثمار أوقات فراغهم وتجنب أصدقاء السوء وبث الوازع الديني والتعاليم السمحة.

أضف تعليقك

تعليقات  0