تعليق مؤقت لـ«مشاورات الكويت» بشأن اليمن.. والعودة بعد عيد الفطر .


أفادت صحيفة «الشرق الأوسط» اللندنية اليوم الثلاثاء، نقلا عن مصادر مقربة من المفاوضين في مشاورات السلام اليمنية ­ اليمنية في الكويت، بأن المشاورات سوف ترفع أعمالها اضطراريا، نهاية الأسبوع الحالي بمناسبة حلول إجازتي نهاية رمضان وعيد الفطر المبارك على أن تستأنف عقب إجازة العيد من النقاط التي توقفت عندها على مختلف الصعد.

وقالت المصادر، إن رفع المشاورات بصورة مؤقتة، لا يعني توقفها، بشكل كامل، وإنما ستعمل الأطراف المشاركة في المشاورات على العودة إلى قياداتها والتشاور معها بشأن مجمل ما تم التطرق إليه ومناقشته في المشاورات منذ انطلاقها في الـ20 من أبريل الماضي وحتى اللحظة.

وذكرت المعلومات، أن من أبرز تلك النقاط التي سيرجع وفدا الطرفين لبحثها مع القيادات هي المتعلقة بخارطة الطريق التي يقترحها المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد لإنهاء النزاع في اليمن.

في غضون ذلك، تستمر الجهود الأممية والدولية لإنقاذ المشاورات من الفشل قبل أن تبدأ إجازة العيد.

وذكرت مصادر دبلوماسية للصحيفة أن مسؤولا أمريكيا بوزارة الخارجية التقى أمس وفدي المشاورات، إضافة إلى المبعوث البريطاني آلن دانكن، وذلك في سياق تكثيف الجهود وتثبيت ما تم التوصل إليه في المشاورات لاستئنافه بعد إجازة العيد.

أضف تعليقك

تعليقات  0