لجنة التحقيق في حادث الطائرة المصرية: الطائرة أرسلت اشارات رصد دخان قبل سقوطها


أعلنت لجنة التحقيق في حادث طائرة مصر للطيران المنكوبة أن معلومات أولية تشير لرصد دخان في دورة المياه واخر صادر من غرفة الأجهزة الالكترونية للطائرة التي سقطت في مياه البحر المتوسط الشهر الماضي.

وأوضحت لجنة التحقيق في تقرير اليوم الاربعاء أنه تم تحميل البيانات الخاصة بجهاز مسجل معلومات الطيران الخاص بالطائرة وجاري الاعداد والتحقق من 1200 معلومة عن أداء الطائرة أثناء الرحلة تمهيدا للبدء في مرحلة القراءة والتحليل.

وأوضح التقرير أن المعلومات الأولية المسجلة على الجهاز تشير الى تسجيل بيانات الرحلة منذ اقلاع الطائرة من مطار (شارل ديجول) بفرنسا حتى توقف التسجيل عند ارتفاع 37000 ألف قدم مكان وقوع الحادث في ال 19 من مايو الماضي.

واوضح أن البيانات المسجلة على الجهاز "تتوافق" مع رسائل نظم التواصل والابلاغ مع الطائرة التي تشير الى وجود دخان في دورة المياه ودخان صادر من غرفة الأجهزة الالكترونية للطائرة.

وأوضح أن قطعا من الحطام الخاصة بالجزء الأمامي للطائرة الذى تم انتشاله أظهرت مؤشرات تلف "بسبب حرارة عالية ودخان كثيف أسود" مضيفا انه سوف يتم عمل تحليل شامل لمحاولة معرفة مصدر وأسباب تلك المؤشرات.

ولفت التقرير الى أن عملية اصلاح جهاز مسجل محادثات (الكابينة) مستمرة بمكتب تحقيق حوادث الطيران الفرنسي مشيرا إلى أنه جاري انتشال أشلاء الضحاياالتى تم تحديد موقعها.

وأوضح أن عملية الانتشال ستستمر حتى الانتهاء تماما من استرداد جميع الرفات البشرية الموجودة بمكان الحادث. يذكر أن طائرة شركة مصر للطيران التي كانت في رحلة من باريس الى القاهرة اختفت من على شاشات الرادار الى ان تم العثور على بعض حطامها في البحر المتوسط.

وأسفر الحادث عن مصرع 66 شخصا كانوا على متنها فيما لم يستبعد الجانبان المصري والفرنسي اية فرضية بشأن احتمالات سقوطها.

أضف تعليقك

تعليقات  0