البيئة رصدت مخالفات جسيمة في المستوصفات والمراكز الصحية بسبب " النفايات الطبية "


 حذّرت الهيئة العامة للبيئة من المخالفات الجسيمة في بعض المستوصفات والمراكز الصحية، التي تهمل اشتراطات التخلص من النفايات الطبية، مما يعرّض المرضى والمراجعين لمخاطر التلوث وانتقال العدوى.

وأوضحت مصادر أن اللجان المختصة في الهيئة قامت بجولات تفتيشية، ورصدت مخالفات في 4 مراكز صحية بمحافظة حولي، بسبب التخلص الخاطئ لمخلفات المختبرات، إضافة إلى وجود حاوية للنفايات الطبية في بيت الدرج الخاص بالمستوصف، وعليه تم التنبيه على ضرورة وجود مخزن مستقل لهذا النوع من النفايات، اضافة إلى عدم وجود استمارة بيئية للمركز الصحي.

كما قامت لجنة محافظة مبارك الكبير للرقابة والتفتيش بمتابعة معاينة المراكز الطبية والمستشفيات التابعة للمحافظة، وتم تحرير 3 مخالفات بسبب كسر قانون البيئة في التخلص من النفايات الطبية وتعريض المرضى للخطر.

ولجان الهيئة المعنية بالمحافظات رصدت مع نهاية الشهر الماضي وبداية الشهر الجاري عدة مخالفات، أبرزها ما رصدته لجنة حولي، التي قامت بمخالفة إحدى جمعيات المحافظة، لمخالفتها الاشتراطات البيئية والهندسية الخاصة بالمخازن الغذائية، حيث يفتقر مخزنها الى التهوية اللازمة، اضافة إلى انعدام النظافة المطلوبة في البرادات، وعدم وجود حاويات للقمامة، كما لوحظ وجود حشرات داخل المخزن.

إلى ذلك، أكدت الهيئة العامة للبيئة سلامة الوضع البيئي العام بعد تداعيات حريق مجمع البتروكيماويات في مدينة معشور بالجمهورية الإيرانية، لافتة في بيان صحافي الى أنها مستمرة بالتعاون مع المؤسسات ذات العلاقة داخل البلاد وخارجها بمتابعة القضية.

أضف تعليقك

تعليقات  0