الإطفائي فهد الفريح حول بتر ساقه: ما أصابني قضاء وقدر.. «وسابقتني للجنة إن شاء الله»


اكد وزير الإعلام وزير الدوله لشؤون الشباب وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بالإنابة الشيخ سلمان الحمود إن الاطفائي المصاب فهد الفريح بطل وشجاع قام بدوره على أكمل وجه لحماية الأرواح والممتلكات خلال فترة عيد الفطر المبارك، مشيرا إلى أن معنوياته عالية جدا، بالرغم من الحادث الذي ألم به.

وخلال زيارته الإطفائي المصاب فهد الفريح حيث يرقد في مستشفي العدان، قال الحمود «نقلت له تحيات القيادة السياسية له وتقديرهم للدور البطولي والشجاع الذي قام به، وتمنياتهم له بالشفاء العاجل»، «كما لاننسي جميع منتسبي القوات المسلحة ورجال الداخلية والحرس الوطني فهم الدرع الواقي الوطن».

من جانبه قال المدير العام للإدارة العامة للاطفاء الفريق يوسف الأنصاري صحة المصاب فهد الفريح جيدة، ووزارة الصحة قدمت له كل الإجراءات العلاجية، لافتا إلى أنه يجري حاليا إنهاء الإجراءات الرسمية لإرساله للعلاج بالخارج لاستكمال علاجه.

بدروه قال الإطفائي المصاب وكيل عريف فهد الفريح، بعد إجرائه لعملية بتر ساق الحمدلله على كل شي وماجرى لي هو قضاء وقدر، «وسابقتني للجنة إن شاء الله» ولا أنسى دعوات أهل الكويت لي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، كما لا أنسي أيضا دور قيادات الإطفاء ووقوفهم إلى جانبي، مبينا أن رجل الإطفاء دوره يقوم على أساس حماية الأشخاص والممتلكات، معتبرا ذلك أحد مراتب الشهاده والشهيد يكون دائما في الجنة.

أضف تعليقك

تعليقات  0