800 قضية جديدة يومياً تُرفع أمام المحاكم


800 قضية جديدة يوميا تُرفع أمام المحاكم هذا ما كشفته إحصائية القضايا لعام 2016، حيث اكدت ارتفاعا كبيرا في نسبة القضايا الواردة إلى المحاكم عن العام السابق 2015 بنسبة 37% حيث كانت اعداد القضايا اليومية تبلغ فيه 518.

واوضحت الإحصائية ان عدد القضايا المنظورة أمام المحاكم العام الحالي أكثر من 2000 قضية يومياً، مشيرة إلى أن أوامر الأداء تشكل العدد الأكبر للقضايا الواردة للمحكمة الكلية، حيث بلغت نسبتها 48 %، بينما شكلت قضايا الأحوال الشخصية نسبة 9،4%، في حين قضايا الإفلاس أقل القضايا عدداً بنسبة 0،2%.

ولفتت الإحصائية إلى أن القضايا الواردة إلى قصر العدل تشكل العدد الأكبر من إجمالي القضايا بالمحاكم المختلفة، حيث بلغت نسبتها 74،6 %، بينما تشكل القضايا الواردة إلى محكمة الجهراء ومجمع محاكم الرقعي أقل عدداً وبنسبة 2،2% و 2،3% على التوالي.


القضايا المنظورة

أما بالنسبة للقضايا المنظورة فهي تشكل العدد الأكبر من إجمالي القضايا في قصر العدل، حيث بلغت نسبتها 66%، وتشكل المنظورة في مجمع محاكم الرقعي ومحكمة الجهراء أقل عدداً بنسبة 2،7% و 2،9%.

وفيما يخص نسبة الإنجاز (نسبة القضايا المفصول فيها إلى القضايا المنظورة) فقد أشارت الإحصائية إلى ان نسبة الإنجاز الإجمالي للقضايا بلغ 49،7 %، حيث جاءت نسبة الإنجاز لأوامر الأداء 100%، وذلك لأنه لايتم تحديد جلسات لها ويتم الفصل فيها أولاً بأول، أما نسبة إنجاز قضايا الإعفاء من الرسوم فإنها تلي أوامر الأداء كأعلى نسبة إنجاز ، حيث بلغت 94،4 %، ثم قضايا المستعجل بنسبة 61%، في حين جاءت أقل نسبة إنجاز في القضايا الإدارية بنسبة 23،2%.

وفي تحليل مقارن للقضايا غير الجزائية خلال الربع الأول من عام 2016 مقارناً بنفس الفترة من العام السابق فقد اتضح ارتفاع إجمالي عدد القضايا المنظورة بنسبة تغير بلغت 27%، وذلك بسبب ارتفاع جميع القضايا في المحاكم، حيث جاء الارتفاع في محكمة الأحمدي بنسبة تغير بلغت 39،5 %، تليها محكمة قصر العدل ومحكمة الفروانية بنسبة تغير بلغت 26،6 % لكل منهما، ثم محكمة الجهراء بنسبة 24،3 %، ثم محكمة حولي بنسبة 24،2 %، وأخيرا مجمع محاكم الرقعي بنسبة 21،1 %.

ارتفاع سنوي بالتقاضي

أوضحت الإحصائية التحليلية أن عدد القضايا المنظورة في الربع الأول من عام 2016 بلغ 181 ألف قضية، مما يعني ان عدد القضايا اليومية تبلغ أكثر من 2000 قضية، وبالمقارنة مع المدة نفسها من عام 2015 فإنه يتضح ان القضايا في المحاكم بارتفاع كبير.

أضف تعليقك

تعليقات  0