واشنطن تجلي موظفين غير أساسيين في سفارتها بجنوب السودان


أجلت الولايات المتحدة الموظفين «غير الاساسيين» في سفارتها في جنوب السودان جراء الوضع الامني المتدهور فيما حذرت مواطنيها من السفر الى البلد الافريقي. وقالت وزارة الخارجية الامريكية في بيان صادر يوم امس الاحد انها اتخذت سلسلة احتياطات أمنية بسبب «القتال المستمر والعنف الطائفي وجرائم العنف» في جوبا.

وأعربت الوزارة عن إدانتها لتعرض موظفي الإغاثة في جوبا لإطلاق النار والهجمات والمضايقات والسرقات ما أدى الى قتل عدد منهم معتبرة هذه الاعمال «مؤشراً خطيراً» على تدهور الأوضاع الأمنية.

وكانت اشتباكات اندلعت يوم الخميس الماضي بعد مقتل خمسة جنود موالين للرئيس سلفا كير على يد قوات المعارضة التي يتزعمها نائب الرئيس ريك مشار وتصاعدت حدة الاشتباكات إلى أن وصلت ذروتها مساء الجمعة في محيط القصر الرئاسي قبل ان تهدأ الأمور قليلا بعد مخاطبة كير ومشار المواطنين في مؤتمر صحفي مشترك.

واستؤنفت الاشتباكات في عاصمة دولة جنوب السودان «جوبا» أمس الأحد بين القوات الحكومية وقوات المعارضة التي أبرمت في السابق اتفاق سلام مع الحكومة.

أضف تعليقك

تعليقات  0