11 نصيحة للوقاية من حرارة الصيف الحارقة


ترتفع درجة حرارة الطقس في فصل الصيف ربما إلى أكثر من 40 درجة مئوية، وقد تؤدي إلى الوفاة في بعض الأحيان، لذلك يقدم خبراء الصحة والتغذية، عدة نصائح للتغلب على ارتفاع درجات الحرارة، منها:

1- الابتعاد عن التعرض المُباشر للشمس في الأيام التي ترتفع فيها درجات الحرارة لدرجة كبيرة يُفضل البقاء في المنزل وخصوصا بين الساعة 11 صباحا إلى الساعة 4 مساء، وفي حال الاضطرار للخروج في هذا الوقت فيجب الحرص على وضع النظارات الشمسيّة لحماية العينين من الأشعة الضارة ووضع واقيات الشمس على كامل الوجه واليدين والرقبة.

2- ارتداء الأحذيّة المكشوفة الأحذية المكشوفة كالصنادل هي من أفضل أنواع الأحذية التي يجب أن تُستخدم في فصل الصيف فهي تحمي القدمين من الإصابة بالتعرق والإصابة بالأمراض الجلديّة الصيفيّة، فإذا أردت لبس الجوارب فيجب اختيارها بعناية بحيثُ تكون خفيفة ومصنوعة من القطن الخالص.

3- الحفاظ على رطوبة الجسم يُنصح بشرب كميات كبيرة من المياه في الأيام التي ترتفع فيها درجة الحرارة حتى وإن لم تكن تشعر بالعطش، وذلك لكي تبقى مُحافظا على رطوبة جسدك، وينصح أيضا بأخذ زجاجة من المياه المُثلجة في حال خروجك من المنزل لكي تبقى مُحتفظة بالبرودة لأطول وقت ممكن.

4- الابتعاد عن شرب المشروبات الغازيّة يجب الابتعاد عن تناول المشروبات الغازيّة والصودا والمشروبات التي تحتوي على نسبة مرتفعة من السكريات والكافيين، وذلك لأنّها تُساعد على اخراج المياه من الجسم بسرعة.

5- تناول الخُضار والفاكهة تحتوي الخُضار والفاكهة على الكثير من المياه والفيتامينات والمعادن التي تُساعد في الحفاظ على رطوبة الجسم وتعويض السوائل المفقودة بسبب التعرق، كما وأنّها تمُدك بالقليل من السكر المفيد لنشاطك خلال اليوم.

6- الإجراءات المنزليّة يجب الحرص على إغلاق النوافذ خلال النهار لكي تبقى مُحتفظة ببعض الرطوبة، وفي الليل وبعد مغيب الشمس عليك فتح النوافذ لترطيب الجو داخل المنزل.

7- الامتناع عن وضع المكياج؛ لأنّ الشمس تتفاعل مع المواد الكيميائيّة الموجودة فيه.

8- تبليل بعض المناشف القطنية بالماء البارد وتمريرها على الوجه والجسد عند الشعور بالحر.

9- الامتناع عن تناول الوجبات الدسمة؛ لأنها ترفع درجة حرارة الجسم.

10- تفادي التمارين ذات الجهدي البدني الكبير، مثل الركض تحت أشعة الشمس المحرقة.

11- الانتقال لمكان أقل حرارة؛ حال الشعور بارتفاع درجة حرارة الجسم، وذلك لتجنب حدوث أضرار جسيمة، حتى ولو لمدة قصيرة لا تتعدى نصف الساعة.

أضف تعليقك

تعليقات  0