سجناء يحصلون على " دعم عمالة "


كشف برنامج إعادة الهيكلة والجهاز التنفيذي للدولة بالتعاون مع وزارة الداخلية عن حصول 65 مسجونا على دعم العمالة الوطنية وعلاوة الأبناء والعلاوة الاجتماعية.

وقال أمين عام البرنامج فوزي المجدلي في تصريح صحافي اليوم : «إن التعاون بين الجهتين أثمر في كشف بعض معاملات التوظيف الوهمي التي تقوم بها بعض شركات القطاع الخاص وبعض العاملين في المؤسسات المختلفة»، مبينا أن اتخاذ أعلى درجات الحيطة والحذر في صرف المال العام الذي تقدمه الدولة دعماً لمواطنيها وتحفيزاً لهم للعمل في القطاع الخاص ووقف الصرف إذا ما تبين أن هناك شبهة تعيين وهمي وأن الصرف تم من دون وجه حق.

وأشار إلى أن «ايقاف صرف الدعم عن المواطنين يشمل التوقف عن مزاولة المهنة أو الحرفة، أو انتهاء علاقة العمل لدى الجهات غير الحكومية، اضافة لمن صدرت بحقهم أحكام جزائية من محاكم الجنح والجنايات وكانوا يتقاضون مبالغ مالية كعلاوة اجتماعية من قبل البرنامج واستمر الصرف لهم رغم وجودهم داخل السجون، ولهذا فقد كانت الحاجة إلى توفير آلية يمكن بمقتضاها تزويد البرنامج بأسماء المحكوم عليهم ممن يقضون فترة العقوبة داخل السجن».

أضف تعليقك

تعليقات  0