مقتل رهينة ومنفذي الهجوم على كنيسة في روان بفرنسا


وأعلن مصدر في الشرطة مقتل محتجزَي الرهائن في كنيسة روان في فرنسا. كما كشف المصدر إن القتيل في عملية الاحتجاز هو الكاهن.

ويتوجه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الى مكان حصول عملية احتجاز الرهائن في شمال فرنسا، وفق ما أعلن قصر الإليزيه.

وقتل شخص على الأقل اليوم خلال عملية احتجاز رهائن قام بها شخصان في كنيسة بالقرب من مدينة روان شمال فرنسا، بحسب مصدر في الشرطة.

وذكرت وزارة الداخلية الفرنسية إنه "تمت السيطرة" على الشخصين اللذين احتجزا الرهائن.

واقتحمت الشرطة الفرنسية كنيسة في روان احتجز فيها شخصان مسلحان بالسكاكين رهائن واعتقلت المحتجِزين وحررت الرهائن.

أضف تعليقك

تعليقات  0