حملة لإنقاذ داعية سني من الإعدام في إيران


أطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، حملة مناشدة للمنظمات الحقوقية لإنقاذ الداعية الكردي السني شهرام أحمدي المحكوم عليه بالإعدام في إيران. ووجّهت السلطات في إيران اتهامات للداعية تشمل "الدعاية ضد النظام، وتهديد الأمن القومي" عن طريق "الاتصال بجماعات سلفية مسلحة".

وفقًا لما ذكرته "العربية نت". من جانبه، نفى أحمدي التهم الموجهة إليه، في جلسات المحكمة وفي رسائل من السجن إلى المنظمات الحقوقية، مؤكدًا أنه مجرد ناشط ديني يُلقي الدروس الدينية، وفقًا لتعاليم الإسلام بحسب مذهب أهل السنة والجماعة، وبشكل سلمي وعلني".

وكان ديوان القضاء الأعلى في إيران، قد أيد في بداية يوليو الجاري، حكم الإعدام الذي أصدرته محكمة الثورة ضد أحمدي عام 2012، بعد محاكمة لم تستغرق دقائق

أضف تعليقك

تعليقات  0