ضبط أولويات الجامعةعلى مؤشر تقليص الميزانية


يجري حاليا اجتماعات مكثفة مع العمداء المساعدين ورؤساء الأقسام العلمية بكلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت لوضع الخطة الاستراتيجية للكلية للفترة المقبلة، والمزمع تسليمها في أكتوبر المقبل، وأهم الأولويات التي تحتاجها هذه الأقسام.

وأكد عميد كلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت د. عبداللطيف الخليفي إنه تم تقليص ميزانية الكلية الى 25 في المئة عن ميزانية الأعوام السابقة، والاتفاق على الالتزام بالاولوية للأمور التي تحتاجها الكلية، فهناك بعض الاولويات لم يتم الانتهاء منها خلال العام الاكاديمي السابق، "ونحن ملزمون بعملها هذا العام".

إن من أولويات الخطة الاستراتيجية التي يتم العمل على وضعها هي الاعتماد الأكاديمي، وإعداد تقارير مفصلية لتقوم الكلية بمتابعتها مع الاقسام العلمية، وآخر المستجدات التي تحصل في ذلك الشأن.

وأضاف أن الخطة الاستراتيجية تتضمن بند المجالس الاستشارية الخاصة بكل الأقسام العلمية، في ظل وجود أعضاء المجالس، وإن تطلب الأمر جلب أساتذة لهم باع كبير في الصناعة والهندسة في القطاعين الحكومي والخاص، والذين تعتبرهم الكلية واجهتها أمام المجتمع.

وقال: هنا تكون مسؤولية القسم العلمي على تقييم أداء كل استشاري بكل قسم، حيث يكون لدى بعض الاستشاريين ظروف توصلهم للاعتذار عن الاستمرارية، فيحتاج القسم الى طرح أسماء استشاريين جدد لتوفير البديل الاستشاري، لكن حتى هذه اللحظة لم نستعن بجدد ونكتف بالاعضاء الموجودين.

أضف تعليقك

تعليقات  0