مشروع حكومي لـتقليص " العمالة المنزلية"

تتحرك الادارة العامة لشؤون الاقامة نحو إطلاق المرحلة الثانية لمشروع تطوير الخدمات الالكترونية والذي يتضمن اصدار الزيارات عبر الفنادق والشركات الكبرى من خلال موقع وزارة الداخلية، بواسطة «التوقيع الالكتروني».

وأوضح مدير عام شؤون الإقامة اللواء طلال معرفي أن هذا التحرك يأتي بعد أن تم إيقاف العمل بالنظام بالسابق الذي كان مدير الفندق أو مدير الشركة هو من يوقع الزيارة عوضاً عن مدير عام الاقامة.

كما أعلن اللواء معرفي عن مشروع جديد يستهدف تقليص أعداد العمالة المنزلية المتضخمة والتي وصلت الى 680 ألف خادم وخادمة، مشيراً إلى أن هذا الأمر سيتم من خلال سنّ تشريعات ومواجهة الأسباب التي أدت الى هذا التضخم .

واعتبر معرفي أن أحد اسباب التصخم هي التجارة المنزلية التي تعتمد على قيام بعض المواطنين باستغلال العمالة في الطبخ المنزلي المعدّ للبيع، أو من يشغّلون العمالة خارج نطاق عملهم، أو من يضع إقامة للخادم بمقابل.

أضف تعليقك

تعليقات  0