وفاة أكثر من 90 شخصا بالهند بسبب الأمطار


قال مسؤولون هنود إنّ عدد ضحايا الأمطار الموسمية الغزيرة، تجاوزت 90 قتيلا، مع لجوء أكثر من 700 ألف شخص إلى معسكرات إغاثة تديرها الدولة.

ودمرت الأمطار المتواصلة مساحات شاسعة من الأراضي، وقطعت أسلاك الهاتف في عشرات المناطق في ولايات بيهار الواقعة شرقي البلاد، وولاية وآسام في أقصى شمال الشرق، وولاية هيماشال براديش في الشمال. وقتل 96 شخصا من جراء الأمطار في ثلاث ولايات طبقا لمسؤولين حكوميين.

وقالت براميلا راني براهما، وزيرة الغابات والبيئة في ولاية آسام، الثلاثاء، إن ما لا يقل عن 17 حيوان وحيد القرن نفق بسبب الأمطار والفيضانات، التي أغرقت مساحات واسعة من الحديقة الوطنية في ولاية كازيرانجا. وجاءت الأمطار الموسمية الغزيرة بعد عامين متتاليين من الجفاف في الهند، وفق ما ذكرت وكالة 'أسوشيتد برس'.

أضف تعليقك

تعليقات  0