احترس.. مؤشرات حالة البطارية تستخدم لتعقب الهواتف


أفاد باحثون من جامعة برنستون الأمريكية، أن مؤشرات حالة البطارية تستخدم لتعقب وتتبع الهواتف عبر الإنترنت؛ ما يزيد حالة الجدل بشأن انتهاكات الخصوصية.

واكتشف الباحثون طريقة جديدة تسمح بتعقب المستخدمين عبر الإنترنت والتعدي على خصوصيتهم، من خلال استخدام مؤشرات حالة البطارية لتتبع الأجهزة وفقاً لصحيفة “الغارديان” البريطانية.

ويستخدم المهاجمون “الأوامر البرمجية الخاصة” بمؤشر حالة البطارية الموجودة ضمن النسخة الخامسة من اللغة الخاصة بالمتصفحات مثل فايرفوكس وغوغل كروم وأوبرا.

وتتيح تلك “الأوامر الخاصة” معرفة كمية الشحن الموجودة ضمن الهاتف المحمول أو الحاسب اللوحي أو المحمول، والمدة الزمنية الباقية حتى ينتهي الشحن بالنسبة المئوية الإجمالية.

وقال الباحثان، ستيف إنغلهارد، وأرفيند نارايانان، إن معرفة هذه المعطيات والجمع بينها توفر معلومات مهمة يمكن استخدامها لتتبع الأجهزة من خلال المواقع الإلكترونية التي يتم زيارتها أو للتجسس على المستخدمين.

أضف تعليقك

تعليقات  0