بيان تجمع ثوابت الأمة حول رفع أسعار الوقود

?

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

أما بعد: فقد ساء الشعب الكويتي قاطبة مااتخذته الحكومة من قرارها الأخير برفع أسعار الوقود مع ذكرى مرور 26 عاماً على الغزو العراقي الغاشم الذي سطر فيه الشعب الكويتي أروع التضحيات من مقاومة للعدو وتلاحم شعبي واصطفاف خلف قيادته ولسان حالها يقول هذه مكافأتكم بهذه المناسبة.

وإن تجمع ثوابت الأمة يعارض ويستنكر هذه الزيادة التي تمت على أسعار الوقود لما سيكون من هذه الزيادة الأثر الواضح لارتفاع الأسعار في جميع السلع لارتباطها المباشر بسعر النقل الذي يعتمد على الوقود،وأيضاً سيستغل التجار هذه الزيادة لتعويض تكاليف الوقود عليهم لرفع الأسعار وبالتالي تكون عبئاً ثقيلاً على ظهر المواطن البسيط تثقل كاهله ويعجز عنها،

وقد أصبح واضحاً لدى الجميع بنية زيادة الأسعار وذلك عندما ألغى وزير التجارة قراره بتجميد الأسعار ثم جاء بعد ذلك قرار مجلس الوزراء بزيادة أسعار البنزين بنسبة تصل إلى 83?‏ تمهيداً لزيادة أسعار السلع.

فهذه الزيادة غير مبررة وهي عبارة عن رفع جميع السلع فالوقود مادة رئيسية للنقل للمواصلات والأفراد ونقل البضائع والتجارة فالدولة التي لاتستطيع رفع اسعار نفطها على المشتري لا يعقل أن ترفعها على شعبها والدولة المانحة للدول لا يعقل أن تضيق على شعبها برفع أسعار مشتقات النفط

التي برفعها ترتفع جميع السلع وغير مستساغ لبلدنا التي مازالت مشاريعه التنمويه ومنحه في جميع بلاد العالم تمنح شعوبه مزيدا من الرخاء والإستقرار والتنمية وفي نفس الوقت يجري على واقع شعبها غير ذلك. الكويت تجمع ثوابت الأمة

أضف تعليقك

تعليقات  0