احصائية: مقتل 290 ألف شخص منذ اندلاع الأزمة السورية


 قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الاثنين ان حوالي 290 الف شخص قتلوا في سوريا منذ اندلاع الازمة في منتصف شهر مارس عام 2011.

وذكر المرصد في احصائية موثقة له ان حصيلة القتلى في سوريا جراء الاقتتال الدائر في البلاد وصل الى 292 الف و81 شخصا بينهم 84 الف و472 مدنيا منهم 711ر14 طفلا.

ووثقت الاحصائية مقتل 548ر50 مقاتلا من الفصائل المقاتلة والاسلامية وقوات (سوريا الديمقراطية) التي تشكل الوحدات الكردية المكون الابرز فيها في حين قتل 656ر104 من قوات النظام السوري والمسلحين الموالين لها والمتحالفين معها.

ووزعت باقي حصيلة القتلى على ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) وما تطلق على نفسها "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقا) ومن مجهولي الهوية. على صعيد المعارك الدائرة في مدينة حلب أشار المرصد إلى استقدام قوات النظام والفصائل المعارضة والمقاتلة تعزيزات تضم المئات من المقاتلين مع عتادهم الى حلب وريفها في شمال سوريا استعدادا لمعركة مصيرية يسعى الطرفان من خلالها الى السيطرة الكاملة على المدينة.

وتأتي هذه التعزيزات بعدما حققت الفصائل المقاتلة تقدما السبت الماضي في جنوب غرب حلب وتمكنت اثر ذلك من فك حصار كانت قوات النظام قد فرضته قبل ثلاثة اسابيع على الاحياء الشرقية للمدينة كما قطعت طريق امداد رئيسي لقوات النظام الى الاحياء الغربية في حلب.

وفي سياق متصل ذكرت مصادر مقربة من النظام السوري ان القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة اصدرت قرارا بإعفاء اللواء اديب محمد من كافة مهامه العسكرية في حلب وتعيين اللواء زيد صالح رئيسا للجنة الأمنية بحلب عوضا عنه. 

أضف تعليقك

تعليقات  0