وكيل «الجنسية والجوازات»: كل وثائق السفر المتأخرة سيتم تسليمها بالكامل خلال بداية الأسبوع المقبل


أكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ مازن الجراح الصباح، أنه تم توفير الكمية اللازمة من جوازات السفر بالإدارة العامة للجنسية والجوازات لتغطية إصدار أو تجديد جوازات المواطنين خلال الفترة الحالية والمقبلة، وأن «مسألة التأخير انتهت إلى غير رجعة».

وأوضح أنه «بناء على تعليمات نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح، ومتابعة وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد، بضرورة تسهيل وإنجاز معاملات المواطنين والقضاء على أي معوقات، فإن العاملين بالإدارة العامة للجنسية والجوازات يبذلون أقصى ما في وسعهم من أجل تسليم جوازات المواطنين في أسرع وقت ممكن».

وأعرب اللواء مازن الصباح، عن تقديره العميق لتفهم المواطنين لحالات التأخير التي حدثت مؤخراً في إصدار وتجديد جوازات السفر نتيجة ضغوط موسم الصيف والسفر وتزامنه مع موسم الحج، مضيفاً أن الإدارة العامة للجنسية والجوازات تواصل إصدار وتجديد جوازات المواطنين بشكل يومي خلال ساعات الدوام الرسمي وخارج أوقات الدوام، ومشدداً على أن حالات التأخير سيتم إنهاؤها خلال الأيام المقبلة.

وأبرز أنه خلال الفترة الماضية لم تتوقف الإدارة العامة للجنسية والجوازات عن منح الأولوية في إصدار وتجيد الجوازات للحالات الخاصة للمرضى الذين تستدعي حالاتهم السفر للعلاج في الخارج وذوي الاحتياجات الخاصة وكذلك الحالات الإنسانية.

وذكر اللواء الشيخ مازن الجراح الصباح أن كافة وثائق السفر المتأخرة سيتم تسليمها خلال بداية الأسبوع المقبل بالكامل ولن يحدث أي تراكم بالإدارة العامة للجنسية والجوازات، أما بالنسبة لمن يتقدم بطلب جديد فسيتم تسليم الجواز له خلال أسبوع من تقديم الطلب.

ودعا المواطنين لاستبدال جوازات سفرهم من مراكز الخدمة، موضحاً أنه تم استئناف تقديم هذه الخدمة للمواطنين كما كان بالسابق، وأن تسليم جواز السفر لا يستغرق وقتا.

واختتم وكيل وزار ة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ مازن الجراح الصباح، مبرزا أن عددا كبيرا من الموظفين المدنيين والعسكريين بالإدارة العامة للجنسية والجوازات يبذلون كل الجهد ويعملون أوقاتا إضافية لإنهاء عملية التأخير.

أضف تعليقك

تعليقات  0