فيديو : شاهد رد فعل صبي على نزع أمه السورية للنقاب





صنع رد فعل صبي صغير الحدث عبر مواقع التواصل الإجتماعي، حينما ظهر في مقطع فيديو وهو يحاول إعادة تغطية وجه أمه التي أزالت النقاب عنها، أثناء تواجدها في مدينة منبج، بعد أن نجحت قوات سوريا الديمقراطية في استعادة السيطرة على المدينة من عناصر تنظيم داعش.

رد فعل الطفل البريء، تباينت الآراء حوله، فمنهم من رأى أنه أراد ستر وجه أمه التي نزعت النقاب، في حين كان رأي بعض الصحف والمواقع الأجنبية التي تناولت مقطع الفيديو، أن الولد خاف أن تعاقب أمه من طرف عناصر داعش، ظناً منه أنهم مازالوا في منطقة الخطر.

الأم التي كانت تبكي وهي تحتضن أولادها وتركب شاحنة مع عدد من النساء والأطفال والرجال، حاولت طمأنة ولدها وتحدثت معه بلهجة سورية قائلة «ما عاد بدي ياه» في إشارة للنقاب، وكان مقاتلوا سوريا الديمقراطية الذين يتلقون دعماً من قوات التحالف عبر غارات جوية، قد قاموا بنقل المدنيين في سيارات وشاحنات إلى مناطق آمنة تحسباً لمعارك أخرى قد تشهدها المنطقة.

أضف تعليقك

تعليقات  0