فيديو : قاضية تسمح لسجين بلقاء طفله للمرة الأولى في بادرة انسانية






تحولت قاضية أمريكية إلى نجمة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن سمحت لأحد المتهمين بلقاء طفله للمرة الأولى منذ ولادته. وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، مقطع فيديو تم تصويره داخل قاعة محكمة جيفرسون كاونتي في مدينة لويسفيل بولاية كنتاكي، ويظهر فيه المتهم، وهو يشاهد طفله البالغ من العمر شهراً واحداً فقط للمرة الأولى منذ ولادته.

وسمحت القاضية أمبر وولف للمتهم بأن يلقي نظره بسيطة على طفله المولود حديثاً، وذلك قبل جلسة الاستماع في قضيته يوم 29 أغسطس الحالي بحسب ما ذكرت صحيف التلغراف البريطانية. وقالت القاضية للمتهم قبل أن يتم إحضار طفله إلى قاعة المحكمة: “لا أريدك أن تقول أي شيء عن قضيتك، وعليك أن تفهم أنك ستعود إلى السجن، لكن طفلك سيكون هنا بعد قليل، وقد بلغ عمره شهر واحد، ولم تتمكن من لقائه حتى الآن”. 

وسادت حالة من الصمت في قاعة المحكمة، عندما وصل الطفل، ليحمله المتهم بين ذراعيه للمرة الأولى، وبدا أن القاضية كانت متعاطفة معه إلى حد ما، بل ومررت له المناديل الورقية ليمسح دموعه، بعد هذا اللقاء العاطفي القصير مع طفله. يذكر أنها ليست المرة الأولى التي تحظى فيها القاضية أمبر باهتمام وسائل الإعلام، حيث كانت مثار حديث الصحافة، بعد أن وبخت مدراء السجن عندما وصلت متهمة دون سروال إلى قاعة المحكمة يوم 20 يوليو الماضي، واشتكت من عدم حصولها على الزي الخاص بالسجن أو وسائل النظافة اللازمة.

أضف تعليقك

تعليقات  0