أصيب أحد المتسللين بطلق ناري في رجله لدى محاولته مقاومة رجال الأمن


وجه رجال الإدارة العامة لخفر السواحل ضربة قاسية لكل من تسول له نفسه مخالفة قوانين الدولة والتسلل لها عبر البحر بعد أن أسقطوا فجر اليوم 10 متسللين إيرانيين، أصيب أحدهم بطلق ناري في رجله أثناء محاولته مقاومة رجال الأمن.

وقال مصدر  أنه تنفيذاً لتعليمات نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الصباح ووكيل الوزارة الفريق سليمان الفهد بتكثيف النشاط وحماية الحدود البحرية من متجاوزي القانون والمتسللين حفاظا على أمن البلاد، رصدت المنظومة الرادارية في بحر الفنيطيس قارباً إيرانياً قام بإنزال مجموعة أشخاص بحراً، حينها قام رجال خفر السواحل بإبلاغ عمليات الوزارة وإرسال دوريات بحرية بالإضافة الى دوريات الأمن العام والنجدة براً وبعمل كمين مناسب للمتسللين تمكنوا من إلقاء القبض عليهم جميعا حيث بلغ عددهم 9 بالإضافة إلى النوخذة بإجمالي 10 متسللين.

وأضاف المصدر أن عملية الضبط شهدت مقاومة شرسة من قبل المتسللين تخللها إطلاق نار أصيب من خلاله متسلل إيراني الجنسية في رجله حيث تم نقله وتقديم العلاج اللازم له، فيما أحيل كافة المتهمين لجهات الإختصاص لإجراء التحقيقات لمعرفة الأسباب التي دعتهم إلى التسلل وما إن كانت ورائهم تنظيمات إرهابية من عدمه.

وشدد المصدر على أن المنظومة الرادارية ورجال خفر السواحل يعملون على مدار الساعه لضبط كل من تسول له نفسه تحاوز قوانين الدولة والتسلل لها وإذخال الممنوعات، مؤكداً على جاهزية دوريات الخفر للتعامل مع أي حالات إخرى وذلك حفاظاً على أمن الوطن ومواطنيه، وأن وزارة الداخلية تضرب بيد من حديد متجاوزي القانوني والعابثين في أمن البلاد.

أضف تعليقك

تعليقات  0