احذر.. تشغيل المكيف فور الصعود إلى السيارة خطر على الصحة!


ينصح الخبراء بعدم تشغيل مكيف السيارة مباشرة فور الصعود إليها، خاصة أن ذلك يشكل خطورة كبيرة على الصحة.

وبينت دراسة حديثة أجراها باحثون من اللجنة الأوروبية التابعة لمعهد الصحة وحماية المستهلك، أنّ نسبة من البنزين تكون قد ملأت أرجاء السيارة والتكييف السريع من دون التهوية قد يؤدّي إلى مخاطر صحية.

ويوضح الباحثون أنّ عناصر من البنزين موجودة في لوح السيارة والمقاعد والمقود، وعند تراكمها يمكن أن تسبّب فقر الدم؛ لأنها تقلّل معدّل كريات الدم البيضاء، وتؤثّر على العظام والرئة والكبد، وقد تؤدّي إلى الإصابة بالسرطان وبالتالي إلى الوفاة.

وأضاف الباحثون أن المعدّل المقبول للبنزين في الأماكن المغلقة هو 50 ملغ. وهو موجود في مركبات منتجات عدّة كالمنظفات والشموع، وقد صنّفت مادّة البنزين على أنّها مسرطنة من قبل المركز الدولي للأبحاث السرطانية “CIRC”.

وبحسب الدراسة، فإنّ معدّل البنزين في السيارة يكون أعلى من المعدّل العادي عند تشغيلها؛ ما يؤدي إلى مشاكل صحيّة واضطرابات جديّة.

ويقول الباحثون: إنّه عندما تضعون سياراتكم في الموقف والنوافذ مقفلة، فهذا الأمر يراكم ما بين 400 و800 ملغ من البنزين، وعند ترك السيارة في مكان معرّض لأشعة شمس قويّة (أعلى من 16 درجة) يُمكن أن يرتفع معدّل الوقود ويبلغ 2000 إلى 4000 ملغ، وهو معدّل أكثر بـ40 مرة من المعدّل الطبيعي، وعند الصعود للسيارة تدخل السموم للجسم بسبب استنشاق معدلات مرتفعة من البنزين.

لذلك ينصح الباحثون بعدم تشغيل المكيّف فور الصعود إلى السيارة، والقيام بفتح النوافذ للتخلّص من رواسب البنزين والانتظار لدقائق خارج السيارة حتى يدخلها الهواء النقي ثمّ تشغيلها.

أضف تعليقك

تعليقات  0