«الإعصار» بولت يضرب مجددا.. ويدخل الخلود الأولمبي في «ريو»


ضرب إعصار اوساين بولت مجددا دورة الالعاب الاولمبية: فبعد إحرازه ذهبيتي سباق 100 م في دورتي بكين عام 2008 ولندن بعدها بأربع سنوات، نجح العداء الجامايكي الأسطوري في تطويق عنقه بالمعدن الأصفر في هذه المسافة، متجاوزا جميع منافيسه وعلى رأسهم الاميركي جاستين غاتلين.

المواجهة كانت منتظرة وخصوصا من قبل رجال الاعلام الذي وصفوا هذا السباق بأنه يجمع بين بطل الخير وبطل الشر في إشارة إلى إيقاف الأميركي لسنوات عدة لتناوله منشطات قبل أن يعود الى المضمار بعد تخفيف عقوبته.

وحسم بولت السباق في زمن مقداره 9.81 ثوان متفوقا على غاتلين (9.89ث)، والكندي اندريه دي غراس (9.91ث) ليحقق انجازا تاريخيا حيث اصبح اول عداء في التاريخ يحقق هذا الانجاز ثلاث مرات على التوالي، علما بأنه يرصد أيضا «الهاتريك» الثالث على التوالي (100 م و200 م والتتابع 4 مرات 100 م) بعد 2008 و2012.

ويعتبر بولت سيدا لسباقات السرعة 100 م و200 م وتوج بالقابها الاولمبية والعالمية منذ عام 2008 باستثناء مونديال دايغو 2011 والانطلاقة الخاطئة في نهائي 100 م.

أضف تعليقك

تعليقات  0