اجتماع أمني كويتي - قطري عالي المستوى


بحث نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد خالد الحمد الصباح اليوم الاحد مع رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة قطر الشقيقة الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني مجمل الأوضاع الأمنية في المنطقة وسبل تفعيل التنسيق الأمني والتعاون المشترك بين الأجهزة الأمنية في البلدين.

وقالت ادارة الاعلام الامني بوزارة الداخلية في بيان صحافي ان الشيخ محمد الخالد عقد اجتماعا مع وزير الداخلية بدولة قطر اذ تم تبادل المعلومات والخبرات الأمنية لاسيما في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة والجرائم المستحدثة وسبل تعزيز التعاون الثنائي.

وشدد الشيخ محمد الخالد وفق البيان على عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين مؤكدا حرص القيادة السياسية في الدولتين على تذليل الصعاب كافة لدعم وتعزيز الروابط المشتركة وتوحيد الرؤى حول مستجدات الساحتين الإقليمية والدولية.

ومن جانبه أعرب الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني عن شكره وامتنانه لدولة الكويت على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة وارتياحه العميق لنتائج مباحثاته مع وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد مؤكدا انها كانت "مثمرة وبناءة وإيجابية نتيجة التطابق الكامل في الرؤى ووجهات النظر بشأن القضايا كافة".

وذكر البيان ان هذا الاجتماع يأتي في إطار الإجراءات التنفيذية لقرارات أصحاب الجلالة والسمو ملوك ورؤساء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لتعزيز التنسيق واللقاءات المشتركة بين الدول الخليجية الشقيقة وتبادل الزيارات والخبرات لما فيه من تعزيز لأمن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على الساحة الإقليمية.

أضف تعليقك

تعليقات  0