‏مجلس الوزراء: بذل الجهود لاستعادة الريادة الإقليمية في أسواق المال ‏


عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم الاثنين في قاعة مجلس الوزراء بقصر بيان برئاسة رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الخارجية بالنيابة الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح بما يلي:

استهل مجلس الوزراء أعماله بالاطلاع على الرسالة الموجهة لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه من صاحب الجلالة سلطان حاج حسن البلقية سلطان بروناي دار السلام الصديقة والتي أشاد فيها بنتائج الزيارة التي قام بها مؤخرا لدولة الكويت جلالته والوفد المرافق له والتي ستسهم في تعزيز أواصر العلاقات بين البلدين الصديقين وتوسيع مجالات التعاون المشترك بينهما كما تضمنت الرسالة دعوة حضرة صاحب السمو الامير حفظه الله ورعاه للقيام بزيارة رسمية الى بروناي دار السلام.

كما أحاط سمو رئيس مجلس الوزراء المجلس علما باطمئنانه على الحالة الصحية لوزير الاشغال ووزير الدولة لشؤون مجلس الامة الدكتور علي صالح العمير اثر تعرضه لحادث مروري مؤسف اثناء زيارته الرسمية للعاصمة الرومانية بوخارست وقد عبر عن عميق ارتياحه لنتائج الفحوصات الطبية التي قام باجرائها داعيا المولى عز وجل أن ينعم عليه بالشفاء الكامل ويمن عليه بموفور الصحة وأن يعود الى وطنه سالما معافى.

ثم أحاط نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد خالد الحمد الصباح مجلس الوزراء علما بنتائج الزيارة التي قام بها للبلاد يوم امس الاحد رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة قطر الشقيقة الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة ال ثاني والوفد المرافق له بفحوى المحادثات التي أجراها والتي استهدفت بحث سبل تعزيز التعاون الأمني المشترك بين أجهزة أمن البلدين الشقيقين دعما للجهود الأمنية الأخيرة في مواجهة الارهاب والتطرف التي شهدتها المنطقة مؤخرا وذلك في اطار العلاقات الأخوية المتميزة القائمة بين البلدين الشقيقين.

واستعرض مجلس الوزراء التقرير الدولي لبرنامج مشاريع البيئة للفترة من ابريل - يونيو 2016 وبهذا الصدد استمع المجلس الى شرح قدمه نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية ووزير النفظ بالوكالة رئيس مجلس ادارة نقطة الارتباط الكويتية لمشاريع البيئة انس خالد الصالح تضمن عرضا للاجراءات التي تم اتخاذها لمتابعة تنفيذ مشاريع اعادة تأهيل البيئة المعتمدة من قبل لجنة الأمم المتحدة للتعويضات والخاصة بكل من وزارة الكهرباء والماء وشركة نفط الكويت والهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية كما شرح للمجلس اهم الانجازات والتطورات لكل جهة والتوصيات التي يجب اخذها بعين الاعتبار لتسريع العمل في المشاريع.

ثم استعرض مجلس الوزراء التقرير السنوي الخامس عن أعمال وأنشطة هيئة اسواق المال واستمع المجلس بهذا الصدد الى شرح قدمه وزير التجارة والصناعة الدكتور يوسف محمد العلي تضمن عرضا لما تضمنه التقرير من انجازات الهيئة خلال السنة المالية 2015 - 2016 والذي اشتمل على حسابات الهيئة وتقرير مراقب الحسابات والبيانات المالية للسنة المالية 2015 - 2016 كما تضمن الرؤى والتطلعات المستقبلية للهيئة والتي من شأنها الارتقاء بتصنيف سوق الكويت للأوراق المالية الى مستوى الأسواق الناشئة وتحقيق الاستجابة لمقومات الانضمام للمنظمات الدولية لهيئات الاوراق المالية (losco) ومواكبة أحدث المعايير الدولية في مجال أنشطة الأوراق المالية واستعادة الريادة الاقليمية عبر مبادرات مميزة تمثل بعض التوجهات المستقبلية لهيئة اسواق المال للمراحل المقبلة.

كما بحث مجلس الوزراء الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي حيث عبر المجلس عن اسفه ازاء الزلزال الذي ضرب وسط الجمهورية الايطالية الصديقة وما ترتب عليه من العديد من الضحايا والجرحى واضرار مادية جسيمة وقد عبر المجلس عن صادق تعازيه ومواساته لجمهورية ايطاليا الصديقة واسر الضحايا متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

ثم أدان مجلس الوزراء الانفجارات التي استهدفت الجامعة الأمريكية في كابول - جمهورية افغانستان الاسلامية والتي اسفرت عن مقتل واصابة العديد من الضحايا الابرياء مؤكدا على موقف دولة الكويت الرافض لمثل هذه الاعمال الارهابية التي تتنافى مع كافة الأديان السماوية والقيم والاعراف الانسانية وشدد على ضرورة ما يقتضيه العمل من أجل حماية مجتمعاتنا الاسلامية من خطر الفكر الدخيل الذي يستهدف الجميع دون استثناء داعيا المجتمع الدولي الى تضافر كافة الجهود الدولية لمكافحة الارهاب ومؤسساته وتنظيماته المختلفة.

أضف تعليقك

تعليقات  0