إندونسيا ترفض طلب الكويت تزويدها بالعمالة المنزلية


تزامناً مع وضع اللمسات النهائية لعمل الشركة الكويتية لاستقدام وتشغيل العمالة المنزلية، والتي أقر مجلس الأمة قانونها في دور الانعقاد الماضي، جددت اندونسيا رفضها ارسال عمالة منزلية للكويت.

وبيّنت الحكومة الإندونسية، على لسان وزير القوى العاملة حنيف دهكيري ان «اندونسيا ليس لديها نية في إلغاء ما أقدمت عليه من وقف ارسال العمالة المنزلية لمنطقة الشرق الأوسط ومن بينها الكويت».

ما جاء على لسان دهكيري كان موجهاً للسفير الكويتي في جاكرتا عبدالوهاب عبدالله الصقر، وفقاً لتقرير نشرته الصحافة الإندونسية أمس، لافتاً إلى ان «هذا اللقاء، شهد طلب الصقر من دهكيري السماح بإرسال عمالة منزلية اندونسية للكويت لحاجة الكويتيين لها».

ووفقاً للتقرير فإن الصقر، الذي أكد احترام الكويت للقرار الإندونيسي، «طلب استثناء الكويت من هذا المنع».

بدوره أكد الوزير الإندونيسي «حزم بلاده في تطبيق القرار حتى تظهر دول الشرق الأوسط تحسناً، ليس فقط في معاملة العمالة الإندونسية بل في معاملة العمالة المنزلية بشكل عام من الجنسيات كافة».

وقال التقرير ان «الصقر بدوره دافع عن النظام المتبع في الكويت في التعامل مع العمالة المنزلية وما طرأ عليه من تحديثات».

وكشف التقرير ان «لقاء مرتقباً سيعقد بين وزيري خارجيتي البلدين في نوفمبر لمناقشة المواضيع المشتركة ومن بينها العمالة المنزلية».

أضف تعليقك

تعليقات  0