24 ألف طعن قضائي متراكم


تستعد محكمة التمييز الى تطبيق خطة في العام القضائي الجديد لمواجهة تراكم الطعون القضائية أمام المحكمة، والتي بلغ عددها 24 الفا حيث استبعدت الدائرة المغلقة خلال فترة الصيف الحالي 700 طعن قضائي جزائي من أصل 1000، وستتم إحالة المتبقي الى المحاكم المختصة لنظرها.

واكد رئيس المجلس الأعلى للقضاء رئيس محكمة التمييز رئيس المحكمة الدستورية المستشار يوسف المطاوعة أن الدائرة الثانية ستعمل بشكل كامل في الاول من أكتوبر المقبل للنظر في الطعون المتراكمة.

واوضح أن نسبة الإنجاز في المحكمة خلال هذه السنة كالسنوات السابقة، ولن تقل في هذا العام، رغم زيادة الطعون القضائية المرفوعة إليها، والعبء الكبير على الدوائر.

وأشار الى ان كثرة الطعون يعود الى أن أصحاب الخصوم لم يقوموا بمراجعتها، نظرا لاستقرار المبادئ الصادرة من المحكمة لمواضيع مشابهة، ومن ثم اصبحت غير ذات جدوى في نظر أصحابها، كون مصيرها الرفض أو أن الحكم الصادر من محكمة الاستئناف تم تنفيذه ولم تتم مراجعة الطعن المقدم إلى "التمييز"، أو ان المركز القانوني في الطعون الإدارية مثلا استقر، وبالتالي لا حاجة لاستكمال الطعن.

أضف تعليقك

تعليقات  0