الامم المتحدة: الاحتلال الاسرائيلي يشل الاقتصاد الفلسطيني


كشف التقرير السنوي لمؤتمر الامم المتحدة حول التجارة والتنمية بشأن المساعدة للشعب الفلسطيني ان الاقتصاد الفلسطيني سيكون "اهم بمرتين على الاقل من دون الاحتلال الاسرائيلي".

وفي 2015 كان نمو الاقتصاد الفلسطيني 3,5% وهو "معدل غير كاف لرفع دخل الفرد الذي يبقى اقل من مستواه في 2013" كما جاء في التقرير. والنتائج التي توصل اليها التقرير حول عواقب الاحتلال الاسرائيلي محبطة.

في الضفة الغربية تجاوز عدد المنازل الفلسطينية التي دمرتها اسرائيل خلال الاشهر الثلاثة الاولى من العام 2016، ما دمرته من منازل طيلة العام 2015.

وهناك اليوم 142 مستوطنة جديدة في الضفة الغربية ما يرفع عدد المستوطنين الاسرائيليين الى خمس عدد السكان الفلسطينيين. وقال التقرير ان الجمارك الاسرائيلية تفرض ضرائب مرتفعة جدا على الواردات الفلسطينية.

وفي 2015 كان 25% من سكان الاراضي الفلسطينية المحتلة عاطلين عن العمل و66% يعانون من نقص في الغذاء. وفي قطاع غزة وصلت نسبة البطالة الى 38% في 2015 و73% من السكان بحاجة الى مساعدة غذائية.

أضف تعليقك

تعليقات  0