السلطات السورية تفرج عن 169 معتقلا مقابل استرداد جثث جنود روس


بدأت السلطات السورية بالافراج عن 169 معتقلا في اطار اتفاق مع فصائل مقاتلة لتسليم جثث خمسة جنود روس قتلوا بداية اغسطس الماضي، وفق ما افاد محامي عدد منهم وكالة فرانس برس.

وقال المحامي الحقوقي ميشال شماس المتابع لملفات بعض المعتقلين السياسيين لوكالة فرانس برس عبر الهاتف من المانيا "افرج الثلاثاء عن 50 معتقلا، بينهم سبع نساء، من سجن عدرا (شمال دمشق) و84 آخرين من سجن حماة العسكري (وسط)"، مشيرا الى انه "تم ابلاغ 31 آخرين في سجن حمص (وسط) بانه سيتم الافراج عنهم". واوضح شماس ان "اللائحة النهائية تضم 169 معتقلا ضمن اتفاق تسوية مع الفصائل المسلحة مقابل تسليم الاخيرة لجثامين الجنود الروس الخمسة"، من دون ان يحدد هوية الفصائل التي يتم التفاوض معها او موعدا لتسليم الجثامين المذكورة. وتعذر الحصول على معلومات من الفصائل المقاتلة في محافظة ادلب حيث قضى الجنود الروس حول عملية التبادل.

واكد المرصد السوري لحقوق الانسان بدوره الافراج الثلاثاء عن "86 سجينا على الاقل من سجن حماة المركزي كبادرة من جانب الروس والنظام لتسهيل المفاوضات مع تحالف جيش الفتح حول عملية تسليم جثث الطيارين الروس".

وبحسب المرصد فان المفرج عنهم من "المعتقلين بتهمة الإرهاب وعلى خلفية التظاهرات التي خرجت ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد منذ بدء النزاع في سوريا قبل خمس سنوات"، مشيرا الى انه سيتم اطلاق سراح دفعات اخرى.

أضف تعليقك

تعليقات  0